Zamen | زامن
التزام أوبك بخفض الإنتاج يعزز أسعار النفط
ارتفعت أسعار النفط أمس الجمعة بعدما أشارت تقارير إلى أن المنتجين الأعضاء في أوبك حققوا أكثر من 90% من التزاماتهم بخفض الإنتاج الذي تعهدوا به في اتفاق تاريخي دخل حيز التنفيذ في يناير/كانون الثاني الماضي. وزاد سعر خام مزيج برنت 1.07 دولار أو ما يعادل 1.9% إلى 56.70 دولار للبرميل في التسوية، ولامس الخام أعلى مستوى له في الجلسة عند 56.88 دولار للبرميل. وجرت تسوية خام غرب تكساس في العقود الآجلة على ارتفاع قدره 86 سنتا أو 1.6% إلى 53.86 دولار للبرميل. وتعمل أوبك على خفض إنتاجها بنحو 1.2 مليون برميل يوميا اعتبارا من الأول من يناير/كانون الثاني الماضي لتعزيز أسعار النفط وتقليص تخمة المعروض. وتقلصت إمدادات الأعضاء الـ11 في أوبك الملتزمين بمستويات مستهدفة للإنتاج بموجب الاتفاق إلى 29.921 مليون برميل يوميا في الشهر الماضي، وفقا لمتوسط تقديرات ستة مصادر ثانوية تستعين بها أوبك لمراقبة إنتاجها، ووصف مصدر بأوبك بيانات الالتزام حتى الآن بأنها "مشجعة". وتتجاوز تقديرات أوبك لنسبة الالتزام البالغة 92% مستوى التزام المنظمة في بداية تنفيذها للاتفاق السابق الخاص بخفض الإنتاج عام 2009 الذي بلغ 60% آنذاك، وتعزز بيانات أوبك المؤشرات على أن مستوى الالتزام عال. غير أن المنتجين الـ11 المستقلين الذين انضموا للاتفاق لم يخفضوا الإنتاج بهذا القدر، إذ بلغ مستوى التزامهم بالتخفيضات التي تعهدوا بها 40% في الشهر الماضي. ويرجع المستوى المتدني لامتثال المنتجين المستقلين للاتفاق مع أوبك لأسباب منها التنفيذ التدريجي للاتفاق من قبل روسيا أكبر منتج مستقل يتعاون مع أوبك.
See this content immediately after install