Zamen | زامن
هل تبحث عن هاتف مزود بكاميرتين؟ تصفح هذه القائمة أولا
نشرت صحيفة "الكونفيدنسيال" الإسبانية تقريرا قدمت من خلاله لائحة تضم أبرز وأحدث الهواتف الذكية المتواجدة حاليا في الأسواق، والتي توفر ميزة الاحتواء على كاميرتين في الجهة الخلفية للهاتف.وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمه "عربي21"، إن بداية هذه التكنولوجيا كانت في آذار/ مارس سنة 2014، عندما أطلقت شركة "إتش تي سي" التايوانية منتجها الرئيسي لذلك العام، مباشرة إثر المنتدى العالمي للهواتف الذكية.وذكرت الصحيفة أن المنتج، الذي حمل اسم إتش تي سي "وان أم 8"، متوفر بهيكل خارجي معدني وبعدستين، ليكون هذا الهاتف أول هاتف من نوعه في ذلك الوقت. ولكن، سرعان ما تم التخلي عن هذه التقنية، فقد عاد الجيل الموالي من الهواتف إلى الكاميرات التقليدية بعد فشل هذه الفكرة وتضرر سمعة الشركة التايوانية، التي لا تزال تواجه تأثيراته إلى اليوم.وأوضحت الصحيفة أن هذه الفكرة ظلت طي النسيان إلى حدود شباط/ فبراير سنة 2015، حين كشفت شركة إل جي عن هاتف "جي 5". واليوم، أصبح وجود كاميرتين في الهاتف الذكي من الخصائص الرائجة في عالم الهواتف الذكية، خاصة وسط منافسة كبيرة بين الشركات حول جودة الكاميرا ومميزاتها.وأفادت الصحيفة أن شركة سامسونج الكورية هي آخر الماركات التي التحقت بركب الكاميرا المضاعفة. وتعتبر هذه الخاصية من أبرز مميزات هاتف "نوت8"، الذي تم تقديمه يوم الأربعاء الماضي. يحمل هذا الهاتف عدستين بدقة 12 ميغا بكسل؛ إحداهما مناسبة لالتقاط الصور حتى في إضاءة منخفضة، ومزودة بنظام استقرار الصورة، وتكنولوجيا "ديال بكسل"، التي تعزز التركيز التلقائي للعدسة. أما العدسة الأخرى، فهي مخصصة لالتقاط الصور البعيدة ومزودة أيضا بخاصية التركيز التلقائي.وبينت الصحيفة أن خاصية التركيز الحي، التي يتميز بها هذا الهاتف، تمكن المستخدم من التقاط صور مع مؤثرات عميقة. كما توفر له إمكانية التحكم في ضبابية المشهد الخلفي. أما العدسات المضاعفة، فتمكن المستخدم من تقريب الصورة كثيرا دون خسارة جودتها، حيث يمكن تكبير الصورة عشرة أضعاف الكاميرات الأخرى.وأشارت الصحيفة إلى هاتف "آيفون 7 بلس"، وهو عاشر إصدار لشركة آبل، مزود بكاميرتين بجودة 12 ميغا بكسل. والشيء المميز في هذا الهاتف هو كيفية عمل آلية التثبيت فيه؛ فهو يتضمن جهازا مغناطسيا يجعل العدسة ثابتة داخل الكاميرا، ما يحد من الاهتزازات الناتجة عن تحريك اليد أثناء التصوير.كما استعرضت الصحيفة هاتف "هواوي بي 10"، الذي تم تطويره بالتعاون مع شركة لايكا المختصة في تصنيع أجهزة الكاميرا. والجدير بالذكر أن هواوي قامت بتصنيع هواتف بكاميرتين انطلاقا من طراز "هواوي بي 9"، وعملت على تحسين هذه التقنية في طراز "مايت 9". ويعد هاتف "هواوي بي 10" آخر ما توصلت إليه الشركة في هذا المجال.إن هذا الهاتف مزود بعدستين، إحداهما مخصصة للونين الأبيض والأسود، وبجودة 20 ميغا بكسل، وعدسة ثانية مخصصة لبقية الألوان المتواجدة في الصورة بدقة 12 ميغا بكسل. كما أن هذا الإصدار يعمل بشكل أفضل من سابقيه في المناطق ذات الإضاءة الضعيفة.كما ذكرت الصحيفة أن هاتف إل جي "جي 6" هو الإصدار الذي عملت من خلاله الشركة على إصلاح النقائص التي ظهرت في طراز "جي 5"، حيث تم تحسين بعض خصائص الجهاز قبل تقديمه في شهر شباط/ فبراير الماضي. وهو يتضمن عدستين منفصلتين تماما ولا تعملان بشكل تكاملي مثل بقية الهواتف. وتتميز هاتان العدستان بجودة 13 ميغا بكسل، بفتحة عدسة 1.8 وخاصية التثبيت البصري. وهو ما يمكن المستخدم من التقاط صور بانورامية دون تحريك الهاتف.كما تحدثت الصحيفة عن هاتف "شاومي مي 6" من شركة شاومي الصينية، التي أرادت من خلال هذا الهاتف منافسة شركة آبل الأمريكية. ويأتي الهاتف بعدستين، إحداهما بقطر 27 مليمتر وفتحة 1.7، والثانية بقطر 52 مليمتر وبفتحة 2.6.وفي هذا الإطار، أصدرت الشركة الصينية الناشئة في مجال الهواتف الذكية، وان بلس، هاتف "وان بلس 5" بكاميرتين ، إلا أن هذا الإصدار تعرض لانتقاد كبير بسبب افتقاده لتقنية التثبيت البصري للصورة. فضلا عن ذلك، تم إصدار هاتف "أوبو آر 11" مزود بكاميرتين ولكنه لا يحمل خاصية التثبيت البصري للصورة، ما يعني أنه يشبه إلى حد كبير هاتف "وان بلس 5".أما فيما يخص هاتف "أوبو 3 بلس"، فقد أفادت الصحيفة بأنه يعد من المفاجآت، فهو مزود بكاميرتين في الواجهة الأمامية، ما يسهل التقاط صور السيلفي بجودة عالية. ويأتي هذا الهاتف بكاميرتين أماميتين، واحدة بجودة 16 ميغا بكسل وبفتحة عدسة 2.0، والثانية بجودة 8 ميغا بكسل وفتحة عدسة 2.4. كما يوفر الهاتف لمستخدميه تقنية "بوكيه" التي تمكن من التركيز على عنصر واحد دون سواه من عناصر الصورة.كما تحدثت الصحيفة عن هاتف "مايزو برو 7"، الذي سعت فيه شركة مايزو الصينية للسير على خطى هواوي عوضا عن شركة آبل. فقد جاء بعدستين، واحدة للألوان والثانية للأبيض والأسود، وكلاهما بجودة 12 ميغا بكسل وبفتحة عدسة 2.0، مما يمكن من إبراز عدد أكبر من التفاصيل المتواجدة في الصورة.وفي الختام، عرضت الصحيفة هاتف "زد تي إي بلايد في 8"، وهو أول إصدار لشركة زي تي إي الصينية بكاميرتين. ويأتي بعدسة واحدة بجودة 13 ميغا بكسل، كما لا يتجاوز سعره 269 يورو، وهو ما يجعله أرخص الهواتف في هذه القائمة.
See this content immediately after install