Zamen | زامن
يمكنه تحسين قدرتنا على الرؤية الليلية.. فوائد لن تصدقها للحشيش!
قبل نحو 25 عامًا، لاحظ الخبير في علوم الصيدلانيات، ويست، الباحث في جامعة جزر الهند الغربية في كينغستون بجامايكا، أن الصيادين المحليين الذين يدخنون القنب (الحشيش) أو يتناولون شراب الروم المصنوع من أوراق وسيقان نبات القنب «لديهم قدرة خارقة على الرؤية في الظلام».هذه القدرة هي التي مكنت هؤلاء الصيادين من التنقل بواسطة قواربهم من خلال الشعاب المرجانية. وذكر ويست – كما كتب بعد مرافقته طاقم قارب صيد في إحدى الليالي المظلمة – إنه كان من المستحيل أن نصدق أن أي شخص يمكن أن يتنقل بقارب دون حاجته لاستخدام بوصلة، وبدون ضوء في مثل هذه الأماكن الغادرة، على حد وصفه.وأضاف «لكنني بعد ذلك أصبحت على قناعة بأن الرجل الذي تناول شراب الروم المستخرج من نبات القنب يملك القدرة على الرؤية في الظلام أفضل بكثير مما كنت أستطيع رؤيته في هذه الليلة»، طبقًا لما نقلته صحيفة الغارديان البريطانيةوقد أخبر بعض هؤلاء الصيادين وطواقم مثل هذه القوارب البروفيسور ويست، أن الصيادين المغاربة وسكان الجبل يشهدون تحسنًا مماثلًا في الرؤية الليلية بعد تدخين الحشيش.وفي عام 2002، سافر فريق بحث آخر إلى جبال الريف في المغرب لإجراء المزيد من الاستكشافات والتحقق من هذا الأمر. وقام فريق البحث هذا بإعطاء القنب المصنع في المختبرات لأحد المتطوعين، وأعطوا الحشيش إلى ثلاثة أشخاص، ثم استخدموا بعد ذلك جهازًا حديثًا لقياس حساسية الرؤية الليلية، قبل وبعد تناولهم القنب والحشيش.وقد أكد هذا البحث بالفعل تقارير البروفيسور ويست السابقة، إذ وجدوا أن القنب يعمل على تحسين الرؤية الليلية لكل الأشخاص المشاركين بلا استثناء.
See this content immediately after install