Zamen | زامن
8 طرق قد تؤدي بنا إلى نهاية الحياة على كوكب الأرض
طوال الـ500 ألف عام الماضية، جاب الإنسان العاقل الأرض؛ ليقوم ببناء المدن، ويخلق اللغات المعقدة، ويرسل المركبات الروبوتية إلى الكواكب الأخرى. ونتيجة التقدم العلمي غير المسبوق في الخمسين عامًا الأخيرة؛ أصبح من الصعب تصور أن كل شيء قد يقترب من نهايته.حتى الآن 99% من جميع أنواع الكائنات الحية التي عاشت على كوكب الأرض، تعرضت بالفعل للانقراض، وفي عام 1983، أطّر عالم الكونيات البريطاني «براندون كارتر»، لما أطلق عليه اسم «برهان يوم القيامة»، وهي عبارة عن وسيلة إحصائية لمعرفة الوقت الذي سينضم فيه البشر إلى هؤلاء الـ99% من الكائنات المنقرضة، فكيف يمكن للبشر أن يشهدوا يوم نهاية الأرض أو نهاية الحياة؟النشاط البشري هو المسؤول عن حدوث اضطرابات شديدة لبقية أشكال الحياة على هذا الكوكب. هذا النشاط بالطبع لا يساعد، لكنه يضر في الأغلب.وذكرت دراسات أن المعدل الحالي للانقراض، بحسب بعض التقديرات، زاد بمقدار 10 آلاف مرة في المتوسط في السجل الأحفوري. في الوقت الحاضر، نحن يمكن أن نكون قلقين بشأن انقراض السناجب الحمراء أو الحلزونات، لكن الإحصائية التالية على قائمة الانقراض قد تكون نحن!وهذه قائمة ببعض الاحتمالات، التي أشار العلم إلى احتمالية حدوثها، وإن كانت بنسب مُختلفة:
See this content immediately after install