Zamen | زامن
انسحاب عضوين من المنافسة على “النسيجية”.. ودعوى قضائية تعرقل تحديد الانتخابات
انسحب اثنان من المتنافسين فى انتخابات مجلس إدارة غرفة الصناعات النسيجية للدورة 2016-2019. قال محمد المرشدى رئيس غرفة الصناعات النسيجية السابق ومرشح على عضوية مجلس الإدارة لانتخابات 2016، إن الأعضاء المنسحبين هم محمود الفوطى من «الفوطى» للنسيج والصباغة، ومصطفى الشيخ من مصنع الشيخ، من شعبة حلج وغزل ونسج القطن.وأضاف المرشدى، أنه من المقرر أن تجرى الانتخابات على شعبة حلج وغزل ونسج القطن والصوف بين حسن بلحة رئيس جمعية منتجى الغزل والنسيج بالمحلة، ومحمد نجيب من مصنع نجيب إخوان وعيسى مصطفى الفقى من مصنع الإمام للنسيج، ومعين محمد مصطفى صقر من شركة الدلتا لتجارة وحليج الأقطان وإبراهيم عزت من مصنع الندى للمنسوجات ما لم ينسحب مرشح آخر لتحسم بالتزكية.ويتنافس على شعبة الملابس الجاهزة كل من محمد عبدالسلام رئيس غرفة الملابس الجاهزة السابق، وعبدالغنى الأباصيرى من مصنع الشرق الأوسط للملابس، وأحمد الشعراوى من مصنع فوكس لصناعة الملابس الرياضية، وحمدى أبوالعينين رئيس جمعية منتجى الغزل والنسيج فى شبرا الخيمة، ومطلوب تمثيل الشعبة بثلاثة أعضاء فقط.وحسمت شعب الألياف الصناعية وخيوط البوليستر والصباغة والطباعة والتجهيز والتريكو بالتزكية لصالح كل من محمد المرشدى ومحمود الشامى من شركة التيسير للنسيج للألياف الصناعية وخيوط البوليتسر وسيد البرهمتوشى رئيس مصنع انترناشيونال تكستيل على شعبة الصباغة والطباعة والتجهيز وهاشم الدغرى رئيس مصنع روشو للملابس على شعبة التريكو.وكان اتحاد الصناعات أغلق باب الترشح على عضوية مجلس الإدارة 30 نوفمبر الماضى، وفتح باب التقدم بالطعون على المرشحين والتى عادة ما تستغرق أسبوعاً ويتم إعلان موعد الانتخابات بعد أسبوع من انتهائها والتى من المقرر أن تكون انتهت الخميس الماضى، إلا أن الاتحاد لم يعلن حتى الآن عن موعد إجراء الانتخابات، والتى كان محدد لها وفقاً لقرار للترتيب الزمنى الذى وضعه وزير الصناعة الأسبوع الأول ديسمبر الحالى.وأصدر المهندس طارق قابيل وزير الصناعة والتجارة الخارجية، قراراً فى 5 سبتمبر الماضى بإجراء انتخابات استثنائية لغرفة الصناعات النسيجية المتوقف نشاطها منذ 2013، وضم شعبة الملابس الجاهزة لها، ومنح الوزير مهلة للأعضاء لتسديد الاشتراكات واستيفاء الأوراق والشروط انتهت فى 29 سبتمبر، وأعلنت كشوف الجمعية العمومية للغرفة فى 10 أكتوبر الماضى، وفتح باب الطعون لمدة أسبوعين، وفتح باب الترشح.وقال اللواء مؤمن مخيمر رئيس اللجنة التنظيمية لانتخابات مجالس إدارات غرف اتحاد الصناعات لدورة 2016-2019، إن الاتحاد لم يحدد حتى الآن موعد إجراء الانتخابات.وعلمت «البورصة»، أن تحديد موعد الانتخابات قد يكون متوقفاً على نتيجة الدعوى القضائية المقامة لإلغاء غرفة الصناعات النسيجية، حيث أنه من المقرر أن تنظر محكمة القضاء الإدارى 25 ديسمبر الجارى دعوى قضائية مقامة من محمد عبدالسلام الرئيس السابق لغرفة الملابس الجاهزة بإلغاء غرفة الصناعات النسيجية أما نفس الدائرة، استناداً على أسباب حكم إلغاء غرفة الملابس الجاهزة.وقال عبدالسلام إن غرفة الصناعات النسيجية صدر لها قرار إنشاء من وزير صناعة رقم 107 لسنة 1958، وهو نفس سبب الحكم بالإلغاء غرفة الملابس الجاهزة.وسعى اتحاد الصناعات خلال الفترة الماضية بعد صدور قرارات بإلغاء غرف الملابس والإعلام إلى تعديل قانون تنظيم الغرف الصناعية لتحصين قرارات الإنشاء حفاظاً على تلك الكيانات.
See this content immediately after install