Zamen | زامن
ارتفاع نسب عجز الأمريكيين عن دفع أقساط سياراتهم لأعلى مستوى في ست سنوات
ارتفعت نسب توقف الأمريكيين عن دفع أقساط سياراتهم لأعلى مستوى في ست سنوات تبعا لإحصائية شركة S&P Global Ratings، ما يمثل خطرا على السندات المدعومة بهذه الديون.. وقد أدت المنافسة الحادة في الفترة الاخيرة بين المقرضين إلى تسهيل الشروط وإعطائها للكثيرين بقدرات ضعيفة على سد هذه الديون.بالمتوسط، يتأخر المدينين عن دفع أقساطهم باكثر من ستين يوما في 4.85% من قروض السيارات في أمريكا، وهي أكبر نسبة منذ 2010، وقد حذرت شركة S&P من خفض درجات ائتمان السندات المدعومة بهذه الديون إن استمر الوضع على هذا الحال.عقب الأزمة المالية الأخيرة، أصدر الكونجرس الأمريكي قوانين تجبر مقرضي العقارات على إثبات أن المستدينين قادرون على دفع ديونهم في المستقبل، ولكن لم تصدر قوانين مماثلة لقروض السيارات، وفي السنة السابقة رُفض 5.2% فقط من طلبات قروض السيارات، مقارنة بـ 11.1% في العام الأسبق. من أهم أسباب التدهور هي المنافسة الحادة في عالم السيارات، ما أدى إلى تدافع الشركات إلى خفض الأسعار وتسهيل شروط الديون لمعظم الأفراد، وقد ارتفعت مبيعات السيارات بفضل هذا في الست سنوات الاخيرة ولكن في مقابل تدهورت نسب سداد الديون.وقد ارتفعت الخسائر على القروض الخطرة لهؤلاء بدون دعم مادي قوي إلى 8.35% في أغسطس، وهي أعلى نسبة منذ 2010، وتأتي هذه المشاكل رغم تعافي الاقتصاد الامريكي في الفترة الأخيرة وارتفاع نسب العمالة.
See this content immediately after install