Zamen | زامن
مراجعة IGN الشرق الأوسط للعبة For Honor
جزء من الثانية هو كل ما يلزم لفتح دفاعات منافسك وإستغلال الفرصة لشن هجوم مضاد أو التعرض لمجموعة من الضربات القتالية المتتالية التي تتركك في حالة ذهول غير قادر على الحركة لبعض الوقت، لعبة For Honor ترتكز بشكل كامل على تلك الأجزاء من الثانية، ولا ترحم من لا يستغل الفرص المتاحة له وتعاقبه بهجوم مضاد من الصعب إيقافه، ولكن عندما يتمكن اللاعب من تنفيذ استراتيجيته بشكل صحيح، سيشعر بأنه أنجز شيئا ذات قيمة، بأختصار يمكن اعتبار For Honor تتلخص في لحظات الفشل والنجاح تلك والتي تعوض أي أوجه نقص أخرى تعاني منها اللعبة. من الخارج تبدو For Honor كلعبة مغامرة مميزة ولكنها تقدم في الواقع نظام إشتباكات ومعارك دقيق وعميق للغاية من منظور الشخص الثالث، رغم بساطة أسلوب التحكم الذي يعطي اللاعب الفرصة للدفاع من خلال توجيه درعه يمين ويسارا أو لأعلى، ونفس الأمر عند التطرق للهجوم، مع وجود نوعين من الهجوم أحداهما خفيف وسريع والأخر أكثر قوة مع إمكانية التصدي لهجوم منافسك وشن هجوم مضاد إذا نجحت في مبتغاك، تلك هي الأساسيات التي يتوجب على كل شخص معرفتها قبل بدء رحلته ليصبح لاعبا محترفا في For Honor، هناك ايضا مجموعة مختلفة من الحركات القتالية الخاصة بكل شخصية والتي تضيف مستوى جديد من العمق والتحدي لإتقانها وتطبيقها في المعارك كصد الهجمات وعكسها على الخصم والتأرجح يمينا ويسارا واستخدام الأسلحة السامة التي تساهم في القضاء على خصومك ببطء، ناهيك عن مود revenge، كل تلك الخيارات يجب أن يتطرق لها اللاعبون في كل مباراة، بل في كل جولة من المباراة، ولذلك لا تعتبر For Honor لعبة عادية يمكن لأي لاعب تجربتها لمدة ساعة أو ساعتين يوميا والإستمتاع بأحداثها، بل تتطلب اللعبة فهم نظام الإشتباكات العميق الذي تقدمه، وفهم الفروق الدقيقة في ميكانيكا اسلوب اللعب.
See this content immediately after install