Zamen | زامن
هل تلقى بقية المدن السورية نفس مصير حلب؟
على أرض المعركة في سوريا ميزان القوى متحرك، والكر والفر هو الحال القائم بين الأطراف المتنازعة، لا شيء يستقر على حاله، تدمر: تارة مع «تنظيم الدولة»، وأخرى مع النظام السوري، وحلب، التي سقطت بالأمس القريب في يد النظام، تركها أهلها وشعارات الانتقام لاستردادها تملأ كل جدار صمد في المدينة.النظام السوري يسير في معاركه التي يضعها ويدعمها حلفاؤه والمعارضة كذلك، ومستقبل الدولة ومدنها على المحك، لكن يبدو أنه من الممكن محاولة استقرائه بمرونة، يستتبعها استقراء للخارطة السياسية والجغرافية لمصير سوريا.في هذا التقرير يتحدث «ساسة بوست» لعدة محللين ومختصين عن مستقبل دمشق وحلب وإدلب وتدمر:
See this content immediately after install