Zamen | زامن
حقيقة حجب التطبيقات في السعودية
لا تخطئ ملاحظة أبسط مستخدمي الإنترنت في السعودية، أن شركات الاتصالات لا زالت غير قادرةٍ على مواكبة وتلبية كل الاحتياجات لديه. فاليوم، أصبح الإنترنت جزءًا ثابتًا من أسلوب الحياة اليومية لدينا. لا يستطيع أحدٌ أن يوقف طوفان التقنية، ورغبتنا في الاعتماد عليها. وعندما يتم إيقاف أي خدمةٍ تسهّل حياتنا وتوفر المال علينا بحججٍ غير واضحةٍ ستجد أننا لن نتوقف عن المطالبة، بمعرفة الحقيقة. الأمر الذي دعاني للبحث والتساؤل عن مدى جدية الجهات المختصة برفع جودة خدمات الإنترنت والاتصال لدينا. فباعتبار أنّ السعودية تحتل المركز الأول عالميًا من ناحية مؤشر المنافسة لخدمات الأنترنت، والمركز التاسع من ناحية مدى نجاح الحكومة في تشجيع استخدام التقنية. إلا أننا مازلنا نحتل المركز التسعين من حيث متوسط التكلفة، والمركز السادس والسبعين من حيث السرعة. فمالذي يحدث هنا؟
See this content immediately after install