Zamen | زامن
“المركزى” يعتمد القواعد المنظمة لخدمات الدفع باستخدام المحمول
تفعیل خدمة التشغیل البیني بین أنظمة الدفع المختلفة باستخدام المحمول6 شهور مهلة للبنوك الحاصلة على ترخیص لتقدیم خدمة الدفع بالمحمول لتقدیم خدمة التشغیل البینيتعديل الحدود القصوى للسحب والایداع والرصید والسماح بتحویل الأرصدة بین حسابات العميل على الهاتف وحساباته الأخرى بنفس البنكاعتمد مجلس إدارة البنك المركزى الإصدار الجدید من “القواعد المنظمة لتقدیم خدمات الدفع باستخدام الهاتف المحمول” بالتزامن مع إصدار وحدة مكافحة غسل الأموال وتمویل الإرھاب “إجراءات العنایة الواجبة بعملاء خدمات الدفع باستخدام الهاتف المحمول”.وقال البنك المركزى فى بيان له إن الحزمة المتكاملة الجدیدة من القواعد والإجراءات تمثل خطوة إیجابیة نحو التوسع في استخدام خدمات الدفع من خلال الهاتف المحمول بهدف إدخال المزید من الأفراد والمؤسسات متناهية الصغر في الخدمات المالیة.وقال أیمن حسین – وكیل المحافظ المساعد لقطاع نظم الدفع وتكنولوجیا المعلومات – أن خدمة تحویل الأموال من خلال الهاتف المحمول والتي تم تشغيلها منذ ما یقرب من ثلاثة أعوام بلغ تعداد مشتركيها حتى أكتوبر 2016 ما يقرب فعليا من6.2 ملیون مشترك بمعدل نمو یتخطى 60% في الفترة من دیسمبر 2015 وحتى أكتوبر 2016وأضاف أن القواعد الجدیدة نصت على تفعیل خدمة التشغیل البیني بین أنظمة الدفع المختلفة باستخدام الهاتف المحمول مما یسمح بإجراء المعاملات المالیة بین كافة عملاء الخدمة دون التقید بالنظام التابع له العمیل وأمهلت البنوك الحاصلة على ترخیص من البنك المركزي لتقدیم خدمة الدفع من خلال الهاتف المحمول فترة سماح مدتها ستة أشهر للانتهاء من تقدیم خدمة التشغیل البیني لعملائها، كما عدلت القواعد الحدود القصوى للسحب والایداع والرصید وسمحت للعمیل بتحویل الأرصدة بین حساب الهاتف المحمول الخاص به وحساباته الأخرى بنفس البنكوقال إن التعلیمات الرقابیة الجدیدة تحقق مزایا أعلى لعملاء خدمة الدفع من خلال الهاتف المحمول وتجعل منها منصة رئیسیة لتقدیم جمیع أنواع خدمات الدفع والتحصیل الالكتروني داخل جمهورية مصر العربیة، الأمر الذي سیسمح بالعدید من الخدمات الجدیدة مثل صرف الرواتب، تحصیل الفواتیر، تحصیل أقساط التمویل متناھي الصغر بالإضافة إلي المدفوعات الحكومیة.وأوضح أن القواعد الجدیدة قد أولت اهتماما خاصا بعدة ركائز رئيسية أهمها الأمن السيبرانى، ومراقبة الأنشطة الاحتیالیة، وحمایة حقوق العملاء “نحرص فى البنك المركزي علي التوازن المطلوب بین رغبتنا في تحقیق الشمول المالي والاجراءات اللازمة للحصول علي خدمة مصرفیة آمنة”.وقالت لبنى هلال نائب المحافظ البنك المركزى أن إطلاق البنك للتعلیمات الرقابیة الجدیدة یأتي في إطار حرصه الدائم علي تطویر وسائل الدفع الإلكترونیة بهدف التحول إلي اقتصاد أقل اعتمادا علي أوراق النقد.أضافت أن التعلیمات الجدیدة تتيح استخدام البنوك للوكلاء في العدید من الخدمات أهمها تقدیم اجراءات التعرف علي الهوية والتحقق منها بالإضافة إلي السماح للشركات متناهية الصغر والمؤسسات والتجار من عملاء الخدمة بالدفع أو التحصیل من حساب الهاتف المحمول.أضافت هلال أن القواعد الجدیدة تسمح باستقبال تحویلات المصریین من الخارج على حسابات الهاتف المحمول الخاصة بالعملاء بأسلوب میسر وسریع، مع إمكانیة صرف التحویل من خلال مقدمي الخدمة المنتشرین داخل مصر.
See this content immediately after install