Zamen | زامن
محمد نور يعود للملاعب من بوابة الاستثمار
‏تواجد لاعب المنتخب السعودي وقائد نادي الاتحاد سابقا ‏صباح أمس الأحد في أمانة منطقة تبوك، واجتمع مع المسؤولين في إدارة الاستثمار بهدف التجهيز لافتتاح أكاديمية نور في مدينة تبوك، في خطوة نحو التوسع في مدن ومناطق أخرى لاستثمار المواهب الشابة وإبرازها. وعمت الافراح الرياضيين في المنطقة بعد علمهم بخبر انشاء الأكاديمية، نظراً لتميز الأكاديمية الرئيسية في مكة المكرمة والتي أبرزت العديد من المواهب وشاركت في عدة دوريات على مستوى مناطق المملكة وتملك شبابا من فئات سنية مختلفة. والأكاديمية التي يتابعها الأسطورة بشكل دوري بنفسه ويحفز اللاعبين على الأداء والفوز، حيث أن من ضمن أهداف هذه الأكاديمية تصدير اللاعبين إلى دول الخليج. وتحظى منطقة تبوك باهتمام رياضي كون أميرها الأمير فهد بن سلطان رياضيا من الطراز الأول، حيث شغل مناصب رياضية عدة منها الرئيس العام لرعاية الشباب بالنيابة ونائب رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية ونائب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، ورئيس الاتحاد العربي والسعودي لألعاب القوى للهواة، ونائب رئيس الجمعية العربية السعودية لبيوت الشباب، ورئيس لجنة منتخبات كرة القدم في الفترة 1974-1982م، وترأس وفد المملكة المشارك بدورة لوس انجلوس الأولمبية بالولايات المتحدة الأمريكية عام 1984م، وترأس وفد المملكة في دورة الألعاب الآسيوية في بانكوك ـ تايلاند، ووفد المملكة في دورة الألعاب الآسيوية في الهند. وأحدث حراكا رياضيا كبيرا بعد بطولة تبوك الدولية التي اقيمت العام الماضي وشاركت فيها فرق (النصر السعودي، الاتحاد السعودي، الانتاج الحربي المصري، الوداد المغربي) والتي حقق لقبها الوداد المغربي، وانعش خلالها خزائن الفرق المشاركة بمبلغ 100 ألف دولار.
See this content immediately after install