Zamen | زامن
واشنطن تتجسس على القاعدة البحرية الروسية في سوريا
أفادت مواقع إلكترونية غربية بأن طائرة أمريكية مضادة للغواصات اقتربت، الخميس 3 نوفمبر/تشرين الثاني، من مركز التأمين المادي الفني للبحرية الروسية في ميناء طرطوس السوري.وقالت المواقع المتخصصة في متابعة تحركات الطيران الحربي إن الطائرة من طراز P-8A Poseidon التي تحمل الرقم 168859 والتي انطلقت من قاعدة سوغونيلا الجوية بصقلية تقوم بتحليقات دائرية فوق منطقة تبعد 60 إلى 70 كلم عن السواحل السورية قرب طرطوس.وفي وقت سابق من الخميس، حلقت الطائرة نفسها فوق منطقة في شرق البحر الأبيض المتوسط شرقي جزيرة كريت، مكان التواجد المفترض للطراد الثقيل الروسي الحامل للطائرات "الأميرال كوزنيتسوف" والسفن المرافقة له.وفي صباح الخميس، اقتربت طائرة أمريكية أخرى من الطراز نفسه، ورقمها 68761 من كريت.ووفقا للمعلومات الأخيرة لنظام التعريف الأوتوماتيكي (AIS) لتحديد مواقع السفن، فإن منطقة شرقي كريت هي التي تتواجد فيها مجموعة السفن الحربية الروسية في الوقت الحالي.يذكر أن الطائرات الأمريكية المضادة للغواصات تقوم، منذ بداية الأسبوع الحالي، بطلعات استطلاعية يومية فوق منطقة تواجد القطعات البحرية الروسية لمتابعة تحركاتها.وكانت مجموعة السفن الحربية التابعة للأسطول الشمالي الروسي، بما فيها الطراد "الأميرال كوزنيتسوف"، دخلت مياه البحر المتوسط عبر مضيق جبل طارق في 26 من الشهر الماضي. وتضم المجموعة، كذلك، الطراد "بطرس الأكبر" الذري الثقيل حامل الصواريخ وسفينتي "سيفيروموسك" و"الفريق البحري كولاكوف" الكبيرتين المضادتين للغواصات، إضافة إلى سفن تأمين.وتحمل "الأميرال كوزنيتسوف" إلى شرق المتوسط، حسب المصادر العسكرية الروسية، مقاتلات "ميغ-29 KR"، و"ميغ 29-KUBR"، ومقاتلات "سو-33" البحرية، إضافة إلى مروحيات "KA-52" الملقبة بـ"التمساح".المصدر: إنترفاكسقدري يوسف
See this content immediately after install