Zamen | زامن
رواد الأعمال في غزة يعزّزون الثقافة الريادية لدى لأطفال‎
مع اقتراب العطلة الصيفية المدرسية من الانتهاء، شهد شهر آب/أغسطس زيادةً ملحوظةً في عدد الفعاليات التي تستهدف الأطفال في قطاع غزة، بحيث قام رواد الأعمال المحليون بتقديم الدروس وورش العمل إلى الجيل القادم في قطاع غزة، وتزويد الأطفال بالثقة لإطلاق أعمال تجاريةٍ صغيرةٍ أثناء العطلة الصيفية. قطاع غزة هو واحدٌ من أكثر الأماكن المكتظّة في العالم حيث يربو عدد السكان على 1.8 مليون شخصٍ يعيشون على الشريط الساحلي بمساحة 360 متر مربع، نصفهم تحت سن 15 سنة. ولكن في الوقت نفسه، فإنّ نسبة التحاق الأطفال بالتعليم الأساسي (الابتدائي) كحدٍّ أدنى تناهز 95%. ومع ذلك، فإنّ آفاق الكثير من هؤلاء الأطفال قاتمة، حيث على الرغم من أنّ الآلاف منهم يستكملون دراستهم الثانوية أو المهنية وصولاً للالتحاق بالجامعة، فإنّ كثيراً منهم لا يستطيعون إيجاد عملٍ بعد التخرّج. ويُعَدّ معدّل البطالة بين الشباب في قطاع غزة واحداً من أعلى المعدلات في العالم، بحيث تراوح خلال السنوات الماضية ما بين 50 إلى 60% يريد روّاد الأعمال المحلّيّون معالجة ذلك من خلال تعليم الأطفال أسسَ ريادة الأعمال في سنٍّ مبكرة، بحيث يستطيع الصغار إنشاء وإدارة مشاريعهم الخاصّة بمجرد الانتهاء من الجامعة.
See this content immediately after install