Zamen | زامن
ليبرمان حول مقتل التونسي الزواري: إسرائيل تدافع عن مصالحها
القدس (CNN) -- تطرق وزير الدفاع الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، بشكل مقتضب ليل الثلاثاء إلى قضية مقتل مهندس الطيران التونسي، محمد الزواري، المحسوب على الجناح العسكري لحركة حماس في تونس الأسبوع الماضي، قائلا إن بلاده تفعل ما يتوجب عليها للدفاع عن مصالحها، دون توضيح مغزى تصريحاته.ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن ليبرمان قوله في تصريح له خلال مؤتمر نقابة المحامين الذي عُقد في تل أبيب، ردا على سؤال حول الزواري: "إذا ما قُتل شخص في تونس فمن المفترض ألا يكون نصيرا للسلام" مضيفا: "إسرائيل تفعل ما يجب القيام به للدفاع عن مصالحها."وكانت عملية قتل الزواري قد أثارت ارتباكا في تونس بعد إعلان كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس أنه أحد قادتها واتهامها لجهاز المخابرات الإسرائيلي بالوقوف وراء ذلك، وحمّلت الحكومة التونسية عناصر أجنبية مسؤولية الجريمة التي مازال الرأي العام التونسي يرفقها بعدة تساؤلات ترتبط أغلبها بحقيقة الوضع الأمني في البلاد. وزير الداخلية، الهادي مجدوب قال خلال ندوة صحفية انعقدت مساء اليوم الاثنين 19 ديسمبر 2016، إن التخطيط لعملية قتل الزواري كان منذ منتصف شهر جوان الماضي وتم ضمن إطار محكم خارج التراب التونسي وعلى مراحل استخدمت فيه خليتين، مؤكدا إمكانية ضلوع جهاز مخابراتي أجنبي في العملية. وأوضح الوزير أنه لم يسجل منذ تاريخ عودة الزواري إلى تونس أي انتماء سياسي واقتصر نشاطه على صناعة الطائرات حيث كان على علاقة مع بعض الشركات الأجنبية العاملة في هذا المجال، مضيفا أن الدولة لم تكن تعلم انتماءه لحركة حماس حيث لم يتم تسجيل أي تحركات مشبوهة له. وقُتل المهندس محمد الزواري يوم الخميس الماضي، داخل سيارته أمام منزله في مدينة صفاقس، ثاني أكبر المدن التونسية رميا بالرصاص.
See this content immediately after install