Zamen | زامن
النظام يتقدم شرق حلب والتحالف يقصف دير الزور
استعادت قوات النظام السوري السيطرة على بلدات وقرى بريف حلب، وتكبدت في المقابل خسائر في هجوم انتحاري لتنظيم الدولة الإسلامية، بينما شن التحالف الدولي غارات على دير الزور. ففي ريف حلب الشرقي أعلنت قوات النظام أنها استعادت السيطرة على محطتي مياه الشرب الأولى والثانية في ناحية الخفسة، اللتين تغذيان مدينة حلب بمياه الشرب. ونقلت عن قائد عسكري القول إن النظام استعاد السيطرة على أكثر من 115 قرية وبلدة في ريف حلب الشرقي، بمساعدة ما أسماها القوات الرديفة. وأضاف القائد العسكري أن مساحة المناطق التي استعادها النظام من تنظيم الدولة تجاوزت أكثر من 1250 كلم2. من جانبه، قال تنظيم الدولة إنه استهدف بسيارة ملغمة يقودها انتحاري تجمعا لقوات النظام والمليشيات الموالية له في قرية الدارة قرب بلدة الخفسة في ريف حلب الشرقي، مما أدى إلى مقتل عشرة عناصر وإصابة آخرين وتدمير دبابة. وبموازاة ذلك قالت مصادر محلية للجزيرة إن طائرات التحالف الدولي شنت غارات على حقل الورد النفطي في ريف دير الزور الشرقي ومنطقة المزارع في بلدة الجلاء قرب مدينة البوكمال وذكرت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة أن طائرات التحالف استهدفت جسر مدينة هجين في ريف دير الزور الشرقي قرب الحدود العراقية، مما تسبب في خروج الجسر عن العمل. يشار إلى أن تنظيم الدولة يسيطر على معظم محافظة دير الزور منذ منتصف العام 2014، ويحاصر ما تبقى للنظام السوري من مواقع هناك.
See this content immediately after install