Zamen | زامن
برشلونة وآرسنال يحلمان بالمعجزة.. وريال مدريد لتأكيد التأهل
يراهن برشلونة الإسباني وآرسنال الإنجليزي على قلب الطاولة في إياب دور الـ16 من دوري الأبطال الأوروبي عقب هزيمة مؤلمة على يد باريس سان جيرمان الفرنسي وبايرن ميونخ الألماني على الترتيب، بينما يستعد ريال مدريد الإسباني وبنفيكا البرتغالي لتأكيد فوزهما على نابولي وبروسيا دورتموند. ويستقبل البارسا الذي ما زال يحاول هضم قرار لويس إنريكي بالرحيل عن إدارته الفنية بنهاية الموسم، باريس سان جيرمان على ملعب كامب نو الأربعاء المقبل، حيث سيسعى الفريق الكتالوني لرد اعتباره على أرضه بعد أن سحقه بي إس جي برباعية بيضاء في باريس. وسيسعى برشلونة لتحقيق المفاجأة وقلب النتيجة من أجل إقصاء النادي الفرنسي من البطولة الأوروبية، تماما كما فعل من قبل في 2013 و2015. وعلى الرغم من ذلك، لا يبشر التاريخ بنتائج جيدة للفريق الكتالوني، حيث لم تتمكن سوى ثلاث فرق فقط من تجاوز الهزيمة بفارق أربعة أهداف في أوروبا، أخرها ديبورتيفو لا كورونيا أمام ميلان في موسم 2003-2004 حين خسر الفريق الإسباني 4-1 في مباراة الذهاب قبل أن يفوز برباعية نظيفة في الإياب. ولم يكن برشلونة هو الفريق الوحيد الذي كان ضحية لحفلة من الأهداف في ذهاب دور الـ16 ، حيث أكرم بايرن ميونخ الألماني ضيفه آرسنال بخمسة أهداف مقابل هدف واحد، لذلك سيراهن فريق المدرب الفرنسي آرسين فينجر على رد اعتباره في لقاء الإياب يوم الثلاثاء المقبل. أما ريال مدريد الذي فاز على نابولي (3-1) على ملعب سانتياجو برنابيو في ذهاب دور الـ16 من التشامبيونز ليج، فسيسعى الثلاثاء لحسم تأهله لربع النهائي للمرة السابعة على التوالي. وسيخضع حامل اللقب، الذي بدأ يواجه صعوبات في الليجا بعد أن فقد الصدارة لصالح برشلونة بفارق نقطة واحدة (على الرغم من أن الملكي ما زال لديه مباراة مؤجلة أمام سلتا فيجو) لاختبار جديد على ملعب سان باولو الثلاثاء حيث سيحاول الإطاحة مجددا بالخصم الإيطالي الذي أقصاه من قبل في موسم 1987-1988. وتعد هذه المرة الثانية التي يصل فيها نابولي لثمن نهائي دوري الأبطال الأوروبي في تاريخه، لكنه لم يتمكن مطلقا من تجاوز هذه المرحلة والعبور لربع النهائي. ويستقبل بوروسيا دورتموند الأربعاء بنفيكا الذي حسم لقاء الذهاب لصالحه بهدف دون رد، وسيراهن الفريق الألماني على قلب النتيجة وسط جمهوره من أجل التأهل لربع نهائي التشامبيونز ليج للمرة الثالثة خلال العشر سنوات الأخيرة، علما بأنه لم يخسر مطلقا على أرضه في البطولة الأوروبية منذ بداية الموسم. أما الفريق البرتغالي، فسيسعى لبلوغ ربع النهائي للمرة الثالثة خلال المواسم الستة الأخيرة، والثانية على التوالي بعد الموسم الماضي الذي تعرض فيه للإقصاء على يد بايرن ميونخ عندما بات على بعد خطوة من بلوغ نصف النهائي.
See this content immediately after install