Zamen | زامن
5 أسباب للاهتمام بتقنية Thunderbolt 3
الخبر الأبرز حول آبل هذا الأسبوع هو وصول تقنية Thunderbolt 3 لأجهزة ماك بوك برو الجديدة، لكن هناك العديد من الأسباب التي يجب الاهتمام بها، مثل السرعة والمرونة العالية للموصل، خاصةً إذا كنت من مُحبي آبل.وبينما تُعد آبل هي الشركة الأولى في استخدام هذه التقنية في عام 2011، إلا أن التقنية نفسها هي بالفعل نتاج التعاون بين شركتي آبل وإنتل، ومن الملاحظ أنها تعمل على العديد من أجهزة الويندوز، بالإضافة إلى ملحقات الطرف الثالث.وكما يوحي الاسم، فإن تقنية Thunderbolt 3 هي الجيل الثالث من تقنيات التواصل. وفي البداية توقعت إنتل استخدام الألياف ، لكنها تحولت إلى الكابلات النحاسية التقليدية قبل إطلاقها. وتشاركت آبل وإنتل في تطوير هذه التقنية، وبالفعل حصلت آبل على العلامة التجارية، على الرغم من انتقالها لشريكتها في عام 2011.تدعم تقنية Thunderbolt الأصلية 10جيجابات/ثانية لكل قناة. وقد وصل الجيل الثاني من التقنية Thunderbolt 2 في أواخر عام 2013، مع عرض نطاق ترددي يصل إلى 20جيجابايت/ثانية كحد أقصى. كما أنها كانت أيضًا متوافقة عكسيًا مع أجهزة Thunderbolt، واستخدمت نفس الموصل Mini DisplayPort.
See this content immediately after install