Zamen | زامن
موراتا لم يحصل على فرص كافية للعب مع زيدان .. كذبة كبيرة!
من الواضح أن خط هجوم ريال مدريد لا يعيش أفضل أيامه، المسألة ليست بحاجة لذكاء فيكفي القول بأن ثلاثي BBC سجلوا 6 أهداف في 7 جولات من الليجا حتى نعي ذلك، المدرب الفرنسي زين الدين زيدان أخفق في استغلال قدرات لاعبيه هجومياً بشكل جيد في بداية الموسم، أو ان الأفراد انخفض مستواهم بشكل كبير، شخصياً أرجح الاحتمالين سوياً. لكن ما لفت نظري في المسألة كلها هو اعتقاد جزء واسع من جماهير ريال مدريد بأن الإسباني ألفارو موراتا لم يحصل على فرصته الكافية خلال بداية الموسم الحالي مع زيدان، وهو يملك قدرات هجومية تفوق بكثير قدرات كريم بنزيما. بالبداية لا بد أن أؤكد بأن كريم يقدم مستوى سيء جداً في الريال بالوقت الحالي، اللاعب يظهر أنه بطيء، لا يملك الرغبة في العطاء، ضعيف بدنياً في الالتحامات، لا يشارك في اللعب الجماعي، بالمقابل فإن ألفارو موراتا أفضل منه بدنياً وأكثر منه حركة وعطاء على أرض الملعب رغم أنه ضعيف أيضاً في العمل الجماعي مع الفريق. لكن انتقاد كريم لا يعني بأن مستوى موراتا "تهديفياً" أفضل من الفرنسي وهو ما يهمنا هنا ويهم عشاق ريال مدريد، المهاجم الإسباني حصل على الفرص الكافية مع زيدان لكنه لم يثبت قدراته تهديفياً كما يجب حتى الآن. من يقول بأن موراتا لم يحصل على فرصته عليه التذكر بأن الإسباني لعب 4 مباريات كأساسي في الدوري الإسباني خلال 7 مباريات، كما شارك في لقاء خامس بنفس عدد الدقائق التي لعبها بنزيما (شوط كامل ضد إيبار) مع مشاركته كأساسي في كأس السوبر الأوروبي. 400 دقيقة لعب حصل عليها موراتا في الدوري الإسباني خلال 7 جولات بمعدل 57 دقيقة في كل لقاء، بالمقابل فإنه سجل هدف واحد فقط وصنع هدف واحد، محصلة نستطيع القول أنها متواضعة جداً فلا يعقل أن يكون المهاجم المميز الذي يشيد به الجميع يسجل هدف كل 400 دقيقة لعب!
See this content immediately after install