Zamen | زامن
صورة.. أسطورة ساوثهامبتون يسخر من أشهر محتال في تاريخ الدوري الإنجليزي!
نشر أسطورة ساوثهامبتون مات لو تيسيه صورة فنجان عليه صورة اللاعب السنغالي علي ديا، وعلق ساخراً: "مهما كان شعورك سيئاً اليوم، فلن يكون أسوأ من استبدالي بهذا اللاعب"! إذا لم تكن تعرف من هو علي ديا، فستتهم لو تيسيه بسوء الأخلاق! لأنه يتعمد السخرية من زميل سابق، لكن عندما تعرف من هو علي ديا؛ فستشارك لو تيسيه في السخرية منه! في عام 1996 تلقى جرايم سونيس مدرب ساوثهامبتون اتصالاً من شخص يدّعي أنه جورج ويا، ليرشح له لاعباً يقول أنه ابن خالته، ولأنه كان زمناً مختلفاً عن الزمن الحالي، ولم تكن بيانات جميع اللاعبين متاحة على الإنترنت، ولأن جورج ويا كان قد فاز بالكرة الذهبية وجائزة أفضل لاعب في العالم في العام السابق، صدّق المدرب المسكين، وتعاقد مع اللاعب! انضم على ديا لنادي ساوثهامبتون، وشارك في حصة تدريبية واحدة، ورغم أنه لم يقنع المدرب بقدراته، لكنه وضعه على مقاعد البدلاء في مباراة الفريق أمام ليدز يونايتد في الدوري الإنجليزي، فيكفي أن جورج ويا أشاد به! تعرض نجم الفريق مات لو تيسيه لإصابة، فحانت اللحظة التاريخية! دفع المدرب بلاعبه المجهول بدلاً من اللاعب المصاب، فظهر بمستوى كارثي، لذلك لم يتركه المدرب يكمل المباراة، وقرر إخراجه من الملعب! ثم استغنى عنه، وكان هذا هو الظهور الوحيد له في الدوري! لم يتصل جورج ويا بجرايم سونيس، ولم يكن ابن خالة علي ديا! كان الأمر مجرد خدعة من اللاعب الذكي، والغريب أنه نجح في ذلك، ولم ينس لو تيسيه هذا الموقف، فقد سبق أن سخر من اللاعب المخادع قائلاً: "كان يركض في الملعب مثلما تركض الغزالة بامبي على الجليد"! وعاد اليوم ليسخر منه مرة أخرى عندما نشر تلك الصورة مع ذلك التعليق!
See this content immediately after install