Zamen | زامن
قصف عنيف للحوثيين على تعز وتقدم للمقاومة والجيش
تعرضت مدينة تعز فجر اليوم لقصف عنيف من قبل مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، وسط تقدم للجيش الوطني والمقاومة الشعبية على أكثر من جبهة، إثر معارك أسفرت عن خسائر في صفوف الطرفين.وقالت مراسلة الجزيرة هديل اليماني إن الجيش والمقاومة تمكنا من السيطرة على عدة أحياء شرق تعز بعد معارك عنيفة.وكانت المقاومة الشعبية والجيش الوطني شنا هجوما على مواقع مليشيا الحوثي وصالح شرق تعز.وأفادت مراسلة الجزيرة بأن المعارك مكنت الجيش والمقاومة الشعبية من السيطرة الكاملة على القيش والجحملية ومستشفى الحي العسكري ومناطق أخرى تتمركز فيها جماعة الحوثي وقوات صالح، وكانت تستعملها كثكنات عسكرية توجه من خلالها الضربات للمدينة.وأشارت إلى أن المقاومة والجيش أعلنا سيطرتهما على تلة الخزان والخضراء والعكاوش في الأحكوم بحيفان، وتبة الأريل ومنطقة الصيار والصافح والعقبة بمديرية الصلو، بينما لا تزال المعارك مستمرة.وقالت مراسلة الجزيرة إن وتيرة المعارك تتزايد باستمرار هجمات الجيش والمقاومة الشعبية على مواقع مليشيا الحوثي وقوات صالح التي تسعى لتكثيف ضرباتها على الأحياء السكنية لتخفيف الضغط عنها.خسائرمن جانبها نقلت وكالة الأناضول عن المركز الإعلامي للمقاومة الشعبية أن اشتباكات بين الحوثيين وقوات صالح من جهة، والمقاومة الشعبية من جهة أخرى في مدينة تعز، أسفرت عن مقتل 17 مسلحا من الجماعة وحلفائها وإصابة العشرات، إضافة إلى مقتل خمسة من المقاومة وجرح 19 آخرين.ونقلت الوكالة عن القائد الميداني للمقاومة في المنطقة الشرقية للمدينة توفيق عبد الملك، قوله إن القوات الحكومية تحرز تقدما كبيرا في المعارك مع الحوثيين، وأضاف أن معارك تحرير المنطقة الشرقية لتعز تسير كما هو مخطط لها.
See this content immediately after install