Zamen | زامن
إشعاع مفاعل فوكوشيما يتلف روبوتا بعد ساعتين فقط من العمل
انتهت بشكل مفاجئ مهمة الروبوت الذي أرسل إلى داخل المفاعل الياباني المنكوب في محطة فوكوشيما بهدف فحص وتنظيف المفاعلات التالفة، بعد أن أذاب الإشعاع كاميرا الروبوت. وهذه المرة الأولى التي يدخل فيها روبوت إلى المفاعل منذ الزلزال وكارثة تسونامي التي ضربت اليابان قبل 6 أعوام، حيث أرسل لفحص وتنظيف أحد الممرات في المفاعل التالف رقم 2 في المحطة، لكن في غضون ساعتين بدأت الكاميرا الخاصة به بالتلف، بعد أن تعرض لإشعاع بمقدار "650 Sieverts"/الساعة، وفقا لتحاليل الصور التي أرسلها الروبوت قبل تلف الكاميرا، بينما كان الروبوت مصمما لتحمل مستوى إشعاع تراكمي يفوق "1000 Sieverts".
See this content immediately after install