Zamen | زامن
الجيش الأميركي يعلن دعم الهجوم على الموصل.. وتخوفات من اندلاع نزاع طائفي
قال اللفتنانت جنرال الأميركي ستيفن تاونسند، قائد قوات التحالف المناهض لتنظيم "الدولة الإسلامية"(داعش)، إن القوات المُقاتلة في الهجوم الذي يهدف لاستعادة مدينة الموصل من قبضة التنظيم ستكون عراقية.وأضاف في بيان مُصوَر بحسب رويترز "يحظى العراق بدعم واسع من قدرات التحالف الدولي بما في ذلك الدعم الجوي والمدفعية واستشارات المخابرات.. لكن للتوضيح ستكون القوات التي ستحرر الموصل عراقية".وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) إن الأميركيين في الخطوط الخلفية للجبهة ويقومون بدور استشاري لدعم العراقيين.وقال بيتر كوك المتحدث باسم البنتاجون في إفادة صحفية "الأميركيون يلعبون مجدداً دورا استشارياً، دور مساعد للقوات العراقية، ومعظم القوات الأميركية في العراق ليست قريبة من الخطوط الأمامية."وقال كوك إن الكثير من الجنود الأميركيين في مهام لتقديم المشورة والدعم اللوجستي.ونفى سُكان تم الاتصال بهم هاتفياً ما ذكرته قنوات تلفزيون عربية بشأن فرار المتشددين من المدينة.
See this content immediately after install