Zamen | زامن
3 مستويات لبناء القائمة البريدية والتواصل الفعال مع الجمهور
إذا كنت صاحب مدونة او موقع فأنت في الغالب تستخدم أحد أدوات مراقبة الزوار القادمين إلى موقعك مثل (Google Analytics) أو غيرها من الأدوات التي تساعدك في معرفة عدد الزوار وبقية التفاصيل المتعلقة بهم، إذا كنت من منتجي المحتوى الجيد والمميز فسوف تلاحظ أن هنالك أعداداً كبيرة تصل إلى صفحات المدونة أو الموقع، أولائك الذين تلقي بهم زوارق قوقل (وغيرها من محركات البحث) إلى ضفاف صفحاتك، يصلون فيقرأون ثم يرحلون.نسبة كبيرة من أولئك الزوار القادمين إلى صفحات الموقع يرحلون دون رجعة، فهم يحتاجون لمعلومة معينة أو معرفة بشيء متاح عبر صفحاتك مدونتك، وحين يحصلون على ما يريدون يرحلون ببساطة، قد يقوم البعض بأخذ جولة سريعة في الموقع ثم يقرر اضافته في سجل العلامات (المفضلة) تلك القائمة الممتلئة والتي لا تُزار إلا نادراً في أحسن الأحوال.لذلك فإن أحد الحلول القديمة الحديثة في ربط الزائر وبناء علاقة للتواصل معه، هي استخدام القوائم البريدية، التواصل معه عبر إيميله، تلك الطريقة الفعالة في التسويق وبناء الجمهور التي ازدهرت في الفترة الماضية، لكن خف بريقها وخفت نورها في السنوات الحالية، ولعل أحد الأسباب لذلك هو استخدام البعض (أو الكثير) من الأشخاص هذه الوسيلة بطريقة خاطئة، بطريقة تزعج الآخرين وتساهم في امتلاء صناديق بريدهم التي تشكوا من الإزحام في الأصل.إذا كنت تنوي بناء قائمة بريدية مع زوار موقعك، ضع في الحسبان أنك تبني وسيلة تواصل إنساني مع الآخرين، قبل أن تكون علاقة تجارية ومسألة مكسب وخسارة، أنت تصنع علاقة مع الآخرين، علاقة يجب أن تتسم بالصدق من أجل النجاح في عملك، فالنجاح هو عملية تشاركية وجمهورك هم شريك نجاحك الرئيسي.
See this content immediately after install