Zamen | زامن
شركة Take Two: منافسونا يحرقون العناوين الكبيرة بإصدارها سنويًا
اعتدنا رؤية العديد من الألعاب بإصدارٍ سنوي سواء كانت تلك الألعاب رياضية أو غير رياضية، فعناوين مثل Assassin's Creed, Battlefield, Call of Duty, Splinter Cell, Metal Gear هي عناوين كبيرة وتصدر لنا بشكل سنوي تقريبًا، إلا أنك لو دققت النظر فإنك لن تجد شركة Take Two وراء أي اسم من تلك السلاسل السنوية.ودائمًا ما نلاحظ اختلاف الجودة من جزء لآخر من السلاسل السنوية الكبيرة، فبعض الأجزاء تكون مثالية وأخرى عادية لا بأس بها وأخرى سيئة للغاية كان من الواجب تأجيلها على أقل تقدير.هذا ما لاحظناه مثلًا مع سلسلة Assassin's Creed والتي يبدو أنها تعلمت الدرس جيدًا حيث قررت Ubisoft عدم إصدار الجزء الخاص بعام 2016 مع عدم تحديد موعد معين لإصدارها فربما تصدر في 2017 وربما لا، إلا أنه ومن المحتمل أن الجزء القادم هو الأفضل منذ إصدار اللعبة الأول في 2007 وإلا فإنه ربما يمثل نهاية السلسلة إلى الأبد على الأقل بالنسبة لـUbisoft.إحدى كبار شركات النشر العريقة التي تنتهج هذا النهج بالفعل هي شركة Take Two والتي صرح رئيسها في وقت سابق أن الشركة لا تنتوي حلب سلاسل ألعابهاوقد عاد الرئيس التنفيذي للشركة Strauss Zelnick ليؤكد هذا المفهوم مجددًا حيث أدلى أثناء كلمته بمؤتمر MKM Partners بعدد من التصريحات ننقلها لكم اليوم.
See this content immediately after install