Zamen | زامن
التوسع في تشجير المدن يخفض الحرارة درجتين
صحيفة الخليج قالت دراستها أعدتها منظمة الحفاظ على الطبيعة المعروفة اختصار بـ “TNC” ومقرها الولايات المتحدة٬ إن معدل تخفيض جسيمات التلوث بالقرب من شجرة يتراوح بين 7 و 24 في المئة. وجسيمات التلوث المعروفة بـ “PM” هي جسيمات ميكروسكوبية٬ تعلق في رئات الأشخاص الذين يتنفسـون الهواء الملوث. ويمكن أن يتسبب التلوث الناتج عن تلك الجسيمات في وفاة نحو 6,2 مليون شخص سنوياً حول العالم٬ بحلول عام 2050. وذلك حسب ما أشارت الدراسة. وقال روب مكدونالـد -المشرف على الدراسة- إن أشجار المدن تجلب بالفعل العديد من الفوائد٬ للأشخاص الذي يعيشون في المناطق الحضرية٬ ويقول: “متوسط انخفاض الجسيمات بالقرب من شجرة يتراوح بين 7 و 24 في المئة٬ وانخفاض درجة الحرارة يصل إلى درجتين مئويتين”. وقال مكدونالـد إن دراسة فوائد الأشجار في 245 مدينة حول العالم أظهرت فوائد انخفاض تكلفة الأشجار٬ مقارنة بالوسائل الأخرى في تبريد وتنظيف الهواء. وأضاف لـ “بي بي سي نيوز”: “من هذه الناحية٬ فإن الأشجار تتمتع بميزة كبيرة من ناحية التكلفة٬ مقارنة بالوسائل الأخرى”. لكن دراسة منظمة الحفاظ على الطبيعة أشارت إلى أن معظم المدن التي شملتها الدراسة تفقد الأشجار٬ ولا تكتسب المزيد منها. ووفقا لمنظمة الصحة العالمية٬ فإن نحو 90 في المئة من سكان المدن حول العالم عام 2014 تعرضوا لجسيمات عالقة في الرئتين٬ تزيد عن معدلات المنظمة لجودة الهواء.
See this content immediately after install