Zamen | زامن
اجتماع أميركي روسي بجنيف لبحث أزمة حلب
قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن مسؤولين أميركيين وروسا سيجتمعون في جنيف اليوم السبت لمناقشة خطة وقف إطلاق النار في مدينة حلب شمال سوريا، وإجلاء المدنيين، وإيصال المساعدات الإنسانية.وأضاف أن لقاء مع موظفي السفارة الأميركية في باريس "نحن نعمل بجد مع أشخاص، نحن على خلاف معهم لنرى ما إذا كان بإمكاننا إيجاد سبيل باسم الإنسانية، لنتمكن من حماية تلك الأرواح ونحاول فصل الأطراف المتقاتلة ودفع العملية قدما".واعتبر كيري أن ما يجري في حلب هو أسوا كارثة منذ الحرب العالمية الثانية، وأضاف "أعلم أن الناس سئموا من هذه الاجتماعات وأنا أيضا سئمت منها".من جهته، أوضح مسؤول كبير بالخارجية الأميركية أن اجتماع السبت سيجري على مستوى "تقني وليس على مستوى وزراء الخارجية" وأن كيري لن يتوجه إلى سويسراوأضاف أن الأمر يتعلق ببحث خطة حلب في أجزاء ثلاثة هي "وقف إطلاق نار ومساعدة إنسانية ورحيل المعارضة ومدنيين".أما مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستفان دي ميستورا فاعتبر أن الاجتماع الأميركي الروسي سيكون في غاية الأهمية لأنه يمكن أن يؤدي إلى تجنب الدمار الهائل في حلب، ووضع خطة لإجلاء المقاتلين والمدنيين من المدينة.ولم يعد إيصال المساعدات الإنسانية إلى شرق حلب ممكنا، بسبب القصف المكثف الذي يشنه عليها النظام وداعموه خلال الفترة الماضية والذي يتسبب في مقتل العشرات يوميا.وكان من المقرر أن يعقد الاجتماع التقني الروسي الأميركي في جنيف الثلاثاء أو الأربعاء، لكنه ألغي وتبادل كيري ونظيره الروسي سيرغي لافروف المسؤولية عن ذلك.
See this content immediately after install