Zamen | زامن
وزير الشركات الناشئة في تونس استبدل، ماذا عن رواد الأعمال؟
وزير الشركات الناشئة، نعمان الفهري، الذي اكتسب مودّة روّاد الأعمال التونسيين بأسلوبه المريح والتعاوني المشجّع للابتكار، خلال الأشهر الـ18 التي أمضاها في مركزه، تمّ استبداله. هذا المهندس والاختصاصي في تكنولوجيا المعلومات، والشريك المؤسّس للحزب المستقلّ "آفاق تونس" Afek Tounes في عام 2011، كان قد عُيّن وزيراً لتكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي في تونس في حكومة الحبيب الصيد، في شباط/فبراير 2015. ولكن في 20 آب/أغسطس وجرّاء التغيير الحكومي، استبدل بأنور معروف، الوزير المتحفظ الذييصعب إيجاد صورةٍ له على الإنترنت أعرب روّاد الأعمال عبر الإنترنت عن تقديرهم لوزيرهم ودعوا الوزير الجديد لإكمال ما بدأه سلفه؛ فهل يتمكّن الوزير الجديد من العمل بالديناميكية نفسها التي انتهجها الفهري؟ والأهمّ من ذلك، هل سيكمل المشاريع قيد التنفيذ؟ تغيير الأطر القانونية بعد أوّل لقاءٍ بين الفهري والعالم التقني في فعالية "درويدكون" Droidcon في نيسان/أبريل 2015، الفعاليّة المخصّصة لمطوِّري تطبيقات "أندرويد" Android، أُعجِب الوزير جدّاً بالطاقة المحيطة به إلى درجة أنّه ألغى اجتماعاته كلّها لبقية الفترة الصباحية، ثمّ صعد على خشبة المسرح ونزع ربطة عنقه واعداً بالبدء بالعمل. هدف الوزير لرقمنة تونس ارتكز على برنامجين:"سمارت تونس" Smart Tunisia لإقناع الشركات التكنولوجيّة العالميّة بالانتقال إلى البلاد، و"ديجي ستارتب" Digistartup لبناء بيئة ريادية مشجّعة للشركات الناشئة في تونس.
See this content immediately after install