Zamen | زامن
القوات العراقية تبدأ هجومها على غرب الموصل
بدأت القوات العراقية مع القوات المساعدة لها هجوما على القطاع الغربي من مدينة الموصل لاستعادته من مقاتلي ما يُعرف بتنظيم الدولة الإسلامية ويأتي هذا بعد ليلة من القصف الجوي الذي شنته طائرات أمريكية وغربية على مواقع التنظيم، وبعد يوم واحد من سيطرة القوات العراقية على مطار الموصل بعد معارك طاحنة. ويقول مراسل بي بي سي لشؤون الشرق الأوسط الذي يصاحب هذه القوات إن "السيطرة على القطاع الغربي من المدينة لن تكون سهلة، إذ تتسم هذه المنطقة بضيق شوارعها وكثافتها السكانية العالية" لكنه يؤكد أن مقاتلي تنظيم الدولة ينسحبون من أماكنهم. الوضع الإنساني وقد فرت عشرات العائلات التي تسكن القطاع الغربي من المدينة منذ أيام بسبب المعارك الضارية، وتقيم أكثر من 143 أسرة في معسكر إيواء قرب مدينة القيارة في محافظة نينوى المجاورة. وأكد المرصد العراقي لحقوق الإنسان على صفحته على موقع فيسبوك أن الأسر النازحة من القطاع الغربي للموصل نقلت إلى مخيمات مؤقتة، في انتظار أن يُعادوا مرة أخرى إلى منازلهم في غرب المدينة بعد انتهاء المعارك. وأوضح المرصد أن التوقعات تشير إلى أن نحو 700 شخص سيفقدون مساكنهم خلال المعارك، كما طالب القوات العراقية بالاستعداد لنقل هؤلاء المشردين. وأعلنت قوات الشرطة الاتحادية اكتمال السيطرة على مطار الموصل في جنوب المدينة. وقال قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد جودت إن المطار قد حُرر بشكل كامل. وأكد جودت أن مجموعات من الشرطة الاتحادية يندفعون باتجاه حي الطيران (3 كم جنوبي المدينة) الذي يعد أول أحياء غرب نهر دجلة. "خطة جديدة"
See this content immediately after install