Zamen | زامن
المستحيل الثامن.. وزيران مصريَّان يؤكِّدان: لا مصالحة مع الإخوان ولا عودة للتسوية على طريقتي مبارك والسادات معهم
أكدت ثلاثة مصادر حكومية مختلفة أنه لا صحة على الإطلاق لأي تفكير في المصالحة مع جماعة الإخوان كما تردد بعض وسائل الإعلام في الفترة الأخيرة بحسب تقرير لصحيفة "الشروق" المصرية ينشر في عددها الصادر الأربعاء 30 نوفمبر/تشرين الثاني 2016.الصحيفة التي سبق وأكدت الثلاثاء 22 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري على تفردها بمعلومات عن مصالحة تتم بين الجماعة والحكومة المصرية تحت عنوان "انفراد.. قيادات إخوانية تكشف لـ«الشروق» تفاصيل عرض التهدئة مع الدولة برعاية سعودية" عادت لتؤكد أن مصدراً مسؤولاً بمؤسسة كبرى، قال لها في اتصال هاتفي تعقيباً على ما يثار حول المصالحة «هذا هو المستحيل الثامن، والحكومة لم تفكر فى هذا الموضوع إطلاقاً، لأن الجماعة لا تزال تمارس الإرهاب على الأرض».الصحيفة أشارت في تقريرها الذي كتبه رئيس تحريرها عماد الدين حسين بمعاونة أحد الصحفيين إلى أن مسؤولاً وصفته بالرفيع قال لها على هامش افتتاح الرئيس عبدالفتاح السيسي المؤتمر الدولي لتكنولوجيا للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأسبوع الماضي: «لا يوجد أي مسؤول في الدنيا يكره المصالحة والاستقرار والهدوء.. لكن السؤال الطبيعي هو: أي مصالحة وبأي طريقة ومع أي طرف وبأي تكلفة وشروط؟»وفيما اعتبر رسائل ضمنية تحث الجماعة على التخلي عن حلم الوصول للسلطة قال المسئول بحسب "الشروق "إن جماعة الإخوان لم تحسم الأمر حتى هذه اللحظة، وما تزال تحلم بالسلطة عن طريق العنف والإرهاب وبالتالي فهي غير مهيأة أساساً للمصالحة أو التسوية».
See this content immediately after install