Zamen | زامن
«الشرقية للدخان» تستهدف زيادة صادراتها 100 مليون جنيه العام المالى الحالى
تحرير سعر الصرف يضاعف تكاليف الخامات المستوردة إلى 5.4 مليار جنيه«هارون»: لا نية لرفع أسعار السجائر فى الوقت الراهنتستهدف شركة الشرقية للدخان «إيسترن كومبانى» زيادة صادراتها بعد تحرير سعر الصرف 100 مليون جنيه خلال العام المالى الحالى.قال محمد هارون، رئيس مجلس إدارة الشركة، إن «الشرقية للدخان» تستهدف زيادة صادراتها إلى 100 مليون جنيه بنهاية العام المالى الحالى، مقابل 70 مليون جنيه مستهدف تحقيقه.وأضاف أن تحرير سعر الصرف جاء لصالح تعزيز صادرات الشركة والتشجيع على فتح أسواق جديدة خاصة السوق الأفريقى.وتسعى الشركة لفتح أسواق تصديرية جديدة فى دول ليبيا ولبنان والكويت والأردن، بالإضافة إلى ملاوى وزيمبابوى، لافتاً إلى أن «الشرقية للدخان» تحدد نوعية السجائر والمعسل، وفقاً لمتطلبات كل دولة مستوردة، من خلال تحديد نسبة النيكوتين والقطران وغيرهما من عناصر الإنتاج.وكان البنك المركزى قد أصدر قراراً، الشهر الماضى، بتحرير سعر صرف الجنيه مقابل الدولار، ما أدى إلى زيادة سعر الدولار فى السوق الرسمى من 8.88 جنيه إلى ما يزيد على 18 جنيهاً.أكد «هارون»، أن الشركة لن ترفع أسعار منتجاتها من السجائر فى الوقت الراهن، ومن المتوقع أن يتم تحرير سعر السجائر فى العام المقبل.واعتمدت الشركة على ما لديها من المخزون من مستلزمات الإنتاج بعد تحرير سعر الصرف حتى لا تتوقف عجلة الإنتاج، ما أدى إلى نقص المخزون ليكفى 12 شهراً بدلاً من 18 شهراً.وفى سياق متصل، أشار إلى أن تحرير سعر الصرف سيؤدى إلى رفع تكاليف مستلزمات الإنتاج المستوردة والبالغة نحو 300 مليون دولار سنوياً، متوقعاً أن تتضاعف التكاليف إلى 5.4 مليار جنيه، مقابل 2.7 مليار جنيه خلال العام المالى الماضى.أوضح أن «الشرقية للدخان» تدبر احتياجاتها الدولارية لاستيراد المواد الخام من خلال البنوك بواقع 150 مليون ومن التصنيع للغير بقيمة 140 مليون دولار ومن التصدير 10 ملايين دولار.ميداء أبو النضر
See this content immediately after install