Zamen | زامن
الطلب على Galaxy S7 في إرتفاع متواصل بفضل ملاك Galaxy Note 7
قامت شركة سامسونج للتو بحملة الإسترجاع الثانية للهاتف Galaxy Note 7، ولكن معظم شركات الإتصالات وشركاء التجزئة بدأوا بالفعل بتقديم خيار إسترجاع الأموال كاملة للعملاء أو هاتف بديل من طراز Galaxy S7 أو Galaxy S7 Edge لأولئك الذين قاموا بشراء Galaxy Note 7 وقرروا الإستجابة لتحذير الشركة.على الرغم من أن المحللين يتوقعون تداعيات خطيرة من حيث ثقة العملاء بالعلامة التجارية لشركة سامسونج، فالعديد من ملاك Galaxy Note 7 قرروا إستبدال هواتفهم الذكية بهاتف آخر من نفس الشركة. ونظرا إلى أن أفضل هاتف تملكه شركة سامسونج حاليا هو Galaxy S7، فيبدو أن 90 في المئة من الأشخاص الذين قاموا بإعادة هواتف Galaxy Note 7 الخاصة بهم للشركة إختاروا الحصول على Galaxy S7 أو Galaxy S7 Edge كبديل. وقد تم تأكيد هذه المعلومات من قبل العديد من تجار التجزئة في تايوان، ولكن الوضع قد يكون مشابها في البلدان الأخرى أيضا، بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية.على الرغم من أنه تردد بأن شركة سامسونج قررت زيادة إنتاج Galaxy S7 و Galaxy S7 Edge، فالعديد من شركات الإتصالات وشركاء التجزئة يستنزفون المخزون المتوفر لديهم بالفعل وينتظرون الآن وصول شحنات جديدة من الشركة الكورية الجنوبية.في تايوان، أكدت شركة سامسونج أن أولئك الذين قاموا بشراء الهاتف Galaxy Note 7 يمكنهم التوجه إلى متاجر التجزئة وشركات الإتصالات في البلاد والمطالبة بإسترجاع أموالهم كاملة أو الحصول على هاتف آخر بدلا منه مجانا. وسيحصل العملاء الذين إختاروا Galaxy S7 أو Galaxy Note 5 الحصول على بطاقة هدية بقيمة 95 دولار أمريكي.ونظرا إلى أن Galaxy Note 7 هو أغلى بكثير من هواتف سامسونج المذكورة آنفا، فالمستهلكين سيحصلون أيضا على فارق السعر، والذي عادة ما يترواح بين 125 دولار و 155 دولار بالنسبة للهاتف Galaxy S7 Edge، وبين 125 دولار و 220 دولار بالنسبة للهاتف Galaxy Note 7.
See this content immediately after install