Zamen | زامن
قوات النظام تبدأ هجوما واسعا بحلب والقصف مستمر
بدأت قوات النظام السوري هجوما كبيرا على الأحياء الشرقية في مدينة حلب، تزامنا مع قصف روسي وسوري كثيف على أحياء عدة من المدينة أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.وقالت مواقع موالية للنظام إن قيادة قوات الأسد دعت سكان الأحياء الشرقية من مدينة حلب إلى الابتعاد عن المواقع التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة.وأضافت أنها أقامت نقاطا للخروج لمن يرغب في المغادرة بمن في ذلك المسلحون، في حين لم يتضمن إعلان قوات النظام ما إذا كانت الحملة ستشمل هجوما بريا، وفق ما ذكرت وكالة رويترزوأفاد مراسل الجزيرة في حلب أن 25 شخصا قتلوا وجرح عشرات في غارات كثيفة على حلب وريفهاوذكر مراسل الجزيرة أن العدد الأكبر من هؤلاء القتلى سقط إثر قصف جوي على بلدة الهوته التي تسيطر عليها المعارضة بالريف الغربي لحلب.كما أفاد مراسل الجزيرة بسقوط ثلاثة قتلى وعدد من الجرحى جراء قصف روسي على حي الفردوس في المدينة.ونقل مراسل الجزيرة أن طائرات روسية قصفت بكثافة الأحياء المحاصرة في مدينة حلب وبلدات عدة في ريف المحافظة بقنابل فراغية للمرة الأولى.كما استهدف قصف صاروخي معظم أحياء حلب، بينما ألقت طائرات النظام السوري عددا من البراميل المتفجرة على أحياء في المدينة.عشرات الغاراتونُقل عن الدفاع المدني قوله إن عشرات الغارات شُنت حتى ظهر أمس، وإن خمسة قتلى من عائلة واحدة سقطوا في حي بستان القصر (غربي حلب) جراء القصف، بالإضافة إلى عشرات الجرحى في أغلب المناطق المستهدفة.وقال مراسل الجزيرة في حلب عمرو حلبي إن القصف العنيف لمناطق في حلب استخدمت فيه قنابل عنقودية وفوسفورية وصواريخ فراغية وبراميل متفجرة ومدفعية، في أعنف حملة لروسيا وقوات النظام منذ سيطرة المعارضة على أحياء في مدينة حلب وبلدات في ريفها.
See this content immediately after install