Zamen | زامن
KGI: الجيل القادم من iPhone سيكون بالزجاج من الجهتين والنسخة الأكثر تكلفة بأطراف من الفولاذ
نموذج تخيلي للجيل القادم من iPhoneنشر مينج-تشي كوو Ming-Chi Kuo محلل KGI الذي اشتهر بدقة تسريباته تقريرًا حول الجيل القادم من iPhone مؤكدًا فيه مجددًا أن آبل ستعتمد الزجاج من الجهتين. الجيل الجديد من iPhone باللون الأسود اللامع Jet Black حقق شعبيّةً كبيرة بسبب تميز مظهره، ومع الزجاج سيحصل الآيفون على تلك اللمعة مع عرضة أقل للخدش عكس الجيل الحالي. بالإضافة لذلك، سيحصل النوع الأغلى من الجيل القادم على أطراف من الفولاذ المقاوم للصدأ.وذكر التقرير أن ما نسبته 30-35% في العالم، و45-50% في الصين من الطلبات المسبقة كانت لـ iPhone 7 باللون الأسود اللامع Jet Black، مما زاد من صعوبة الحصول عليه بسبب بعض العقبات التي تواجهها آبل في إنتاج الجهاز بكميات توازي الطلب، إذ تعادل الكميات التي تجتاز اختبارات آبل لجودة الإنتاج أول مرة ما نسبته 60-70% فقط. لهذه الأسباب، تعمل آبل على أن يكون التصميم الجديد أسهل للإنتاج.وأشار التقرير من ناحية أخرى إلى اعتماد آبل على زجاج 2.5D عوضًا عن زجاج 3D. الاختلاف بين النوعين يكمن في انحناء القطع. زجاج 2.5D سيعطي مقاومةً أفضل ضد التحطم وهو ذاته المستخدم في أجهزة iPhone 6S.وتفاضل آبل حسب التقرير بين الفولاذ الغير قابل للصدأ والألمنيوم لأطراف الجيل القادم من iPhone. يتوقع كوو أن يكون الفولاذ غير القابل للصدأ موجودًا على الأجهزة الأكثر تكلفة فقط، ذلك لكون الفولاذ الغير قابل للصدأ أكثر تكلفة في التصنيع. هذه الفكرة تثير التساؤل حول إن ما كانت آبل ستعتمد تصنيفات جديدة للآيفون كما فعلت مع الساعة، حيث وفرتها بثلاثة معادن مختلفة منذ إطلاقها وأضافت هذا العام معدنًا جديدًا يتمثل بالسيراميك، ليأتي بجانب الألمنيوم، والفولاذ الغير قابل للصدأ، والذهب بالترتيب حسب التكلفة. احتمالية أخرى من الممكن ربطها بتقرير سابق لكوو ذكر فيه أن آبل تعمل على نسخة جديدة من الآيفون بشاشة 5.8 إنش مع شاشة OLED منحنية، تلك النسخة التي لم يتحدث عنها كوو منذ ذلك الحين قد تكون هي المقصودة بالأكثر تكلفة.وذكر كوو في تقريره الذي نشر في مارس الماضي حول الجيل القادم من iPhone أن آبل تعمل على إضافة شاشة منحنية وتصميم زجاجي مشابه لأجهزة iPhone 4 و4S وأن يكون محاطًا كذلك بأطراف معدنية، وعلى أن يكون الزجاج الخلفي منحنيًا. وتعمل آبل على مميزات أخرى لإضافتها تتمثل بالشحن اللاسلكي والتمييز البايومتري.وضع كوو في تقريره السابق احتماليتين حول ما ستكشف عنه آبل العام القادم تعتمدان على مدى توفر شاشات AMOLED:إذا كان التوريد بحالة ممتازة، فإن آبل ستطلق iPhone بشاشة 4.7 إنش LCD، بجانب iPhone بشاشة 5.8 إنش AMOLED كخيار أكبر فقط بدلاً من iPhone بشاشة 5.5 إنش (إصدار Plus حاليا).إذا لم يكن التوريد كافيًا، ستستمر آبل مع إصدار 5.5 إنش بجانب 4.7 إنش بشاشات LCD والمضاف لهم حينها 5.8 إنش بشاشات AMOLED.يعتقد كوو أن الشركة التايوانية Foxconn ستكون الشركة الأساسية لتجميع قطع iPhone الأكثر تكلفة للعام القادم والمصنّعة الحصريّة لإطار الفولاذ الغير قابل للصدأ كذلك. الأغطية الزجاجية ستكون من توريد شركة Corning والأغطية الزجاجية من توريد Lens Technology، وBiel Crystal.لا زال هناك عام كامل يفصلنا عن موعد وصول الجيل القادم من iPhone، لذلك قد تعدل، أو تلغي، أو تؤجل آبل أيِّا من خططها للعام القادم. الأمر الأكيد أن كوو ومن متابعتنا الطويلة له، يملك مصداقيةً جدا كبيرة في أخباره التي يبدو أن مصادره فيها تعتمد بشكل كبير على مورّدي آبل من شرق آسيا.
See this content immediately after install