Zamen | زامن
تعليقات ساخرة لجنبلاط على عودة تنظيم الدولة إلى تدمر
علق زعيم الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط، الاثنين، على عودة تنظيم الدولة للسيطرة مجددا على مدينة تدمر الأثرية في شمال شرق سوريا.وقال جنبلاط في تغريدات على حسابه في "تويتر": "تبرز علامات استفهام غريبة. كيف استطاع تنظيم الدولة الإسلامية اختراق مراقبة وأعين الممانعة والعودة إلى تدمر؟ كيف استطاعوا قطع تلك المسافات الشاسعة دون رقيب أو حسيب؟ أين نسور الجو السوري والروسي والإيراني والغير؟".وأضاف متسائلا: "أين حامية تدمر وأشاوس الحشد الشعبي المحلي؟. يبدو أنهم لا زالوا في حالة طرب قصوى بعد حفلة (gerguev) بعد التحرير الأول. أم أنها مسرحية لتدمير ما تبقى من تدمر فالحجارة القديمة والأعمدة هي نقيض مفهوم الممانعة".ولفت إلى أن "الأمر نفسه ينطبق على حلب وتراثها القديم. في عصر الممانعة الجديد مدن جديدة وإنسان ممانع جديد وثقافة ممانعة جديدة إلخ إلخ".وتابع جنبلاط: "عله أحد كبار كتبة الممانعة والذي نقل رسالة تهديد وترحيب مفخخة، منذ أيام، عله يشفي غليلنا بجواب في حجم الممانعة".وكان تنظيم الدولة قد سيطر على كامل مدينة تدمر الأثرية بعدما استعادها جيش النظام السوري في 27 آذار/مارس 2016 من تنظيم الدولة.
See this content immediately after install