Zamen | زامن
مبتكر BioShock توقف عن تطوير اللعبة لأنها أثرت سلبًا على حياته
احتوت المقابلة التي تمت مع مبتكر BioShock السيد “كين ليفين” مؤخرًا على تفاصيل في العمق. فأولًا تحدث عن لعبته التي لم تُرَ أبدًا. والآن يتحدثُ عن الأسباب التي منعتهُ من تطوير أجزاء أخرى لسلسلة BioShock على الرغم من شعبيتها الكبيرة.بدأ “ليفين” حديثه بقول أنه لم يُرِد تطوير جزءًا آخرًا عقب BioShock Infinite، وفي الوقت ذاته، شدد على أنه لا يرفض الفكرة أبدًا، أي أن احتمال تطوير جزء جديد للسلسلة لازال قائمًا. وكان “ليفين” قد أبلغ مديريه في Take-Two أنه عازمٌ على الرحيل من الشركة بعد إصدار اللعبة، وأكد أن أسباب ذلك تعود لرغبتهِ في تطوير لعبة “أصغر بكثير” و “تجريبية للغاية”.طلبت Take-Two من “ليفين” البقاء لكنه أصرّ على الرحيل. وبعدها قام الناشر الأمريكي بإغلاق استوديو Irrational Games نهائيًا. وانتقل “ليفين” رفقة عددٍ من العاملين لاستوديو جديد تابع لـ Take-Two أيضًا. أول ألعاب هذا الاستوديو لم تُعلَن بعد، لكن مبتكر BioShock ألمح إلى أنها لعبة عالم مفتوح على نطاق صغير.أما عن السبب الذي دفعه للتوقف عن تطوير أجزاء أخرى من BioShock، ذَكَرَ “ليفين” أن عملية تطوير BioShock Infinite أثرت بشكل سلبي على حياته.
See this content immediately after install