Zamen | زامن
معارك بالبيضاء وعشرات القتلى الحوثيين بتعز وصعدة
تمكنت المقاومة الشعبية من صدّ هجوم لمليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في محافظة البيضاء، وفتحت جبهة جديدة مع الحوثيين في محافظة صعدة، كما قُتل 36 من الحوثيين وحلفائهم الجمعة في اشتباكات بصعدة وتعزوأفادت مصادر ميدانية بأن الحوثيين وقوات صالح حاولوا التقدم باتجاه جبل كساد الإستراتيجي بمديرية الزاهر في محافظة البيضاء، إلا أن أفراد المقاومة أجبروهم على التراجع.من جهة أخرى، قالت مصادر محلية إن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية فتحت جبهة جديدة مع الحوثيين في محافظة صعدة، من جهة مديرية باقم التي يقع فيها منفذ علب الحدودي مع السعودية، حيث تعزز السيطرة عليها فرص الجيش للتقدم نحو معقل الحوثيين في صعدة.وقال محافظ صعدة هادي طرشان للجزيرة إن الجيش بات يسيطر ناريا على منفذ علب، وذلك بعد سيطرته على عدد من المواقع، مؤكدا أن 25 من المسلحين الحوثيين قتلوا وأسر سبعة آخرون أثناء معارك محيط معبر علب وفي كتاف والبقع بالأطراف الجنوبية والشرقية لمحافظة صعدة.وفي مدينة تعز، قال المركز الإعلامي للمقاومة في بيان إن أحد عناصرها قُتل وأُصيب 11 آخرون بينما قتل 11 مسلحا من جماعة الحوثي وقوات صالح وأصيب العشرات، عندما حاول الحوثيون وحلفاؤهم الهجوم على مواقع القوات الحكومية والمقاومة في موقع المكلكل العسكري شرقي مدينة تعز.وأضاف أن المسلحين الحوثيين وقوات صالح يدفعون بتعزيزات كبيرة في جانب المدينة الشمالي، استعدادا لفصل جديد من المعارك اليومية التي تشهدها المدينة منذ مطلع العام الماضي.وقال المركز الإعلامي للمقاومة أيضا إن مدنيين اثنين لقيا مصرعهما، وأصيب ستة آخرون بقصف للحوثيين استهدف الأحياء السكنية وسط تعز، حيث يحاصر الحوثيون المدينة من منطقة الحوبان في الشمال والربيعي في الشرق.
See this content immediately after install