Zamen | زامن
خروقات لهدنة سوريا بريفي دمشق وحلب ودرعا
سجل اليوم الثاني لوقف سريان الهدنة بسوريا خروقا متفرقة قامت بها قوات النظام والمليشيات الداعمة لهابريف دمشق وإدلب وحلب، وكان أبرزها هجوم واسع شنه النظام على وادي بردى بريف دمشق بدعم من حزب الله اللبناني، كما شن النظام هجوما على مناطق المعارضة السورية المسلحة بحي المنشية بمدينة درعاوقال مراسل الجزيرة بريف دمشق إن النظام وحزب الله جددا هجومهما لليوم الثاني على منطقة وادي بردى التي تبعد مسافة 15 كيلومترا شمال غربي دمشق.وكانت مصادر قد قالت في وقت سابق إن معارك نشبت بين مقاتلي المعارضة ومليشيا حزب الله بعد أن شنت الأخيرة هجوما بريا من محور قرية الحسينية. وأضافت أن مروحيات تابعة للنظام ألقت براميل متفجرة على قريتي بسيمة وعين الفيجة بوادي بردى، وذلك على الرغم من سريان وقف إطلاق النار.إنذار الأهاليونقل مراسل الجزيرة عن مصادر محلية أن قوات النظام وجهت إنذارا لأهالي قرية بسيمة لإخلاء القرية وإجبار المعارضة على تسليم المنطقة بالكامل، بما فيها نبع عين الفيجة، وهي المصدر الرئيسي لتزويد دمشق بمياه الشرب.وطالبت هيئات مدنية في وادي بردى المنظمات الإنسانية والدولية بالتدخل لوقف الهجمة الكبيرة التي يشنها النظام والمليشيات الداعمة له رغم دخول اتفاق وقف إطلاق النار حيز التنفيذ.
See this content immediately after install