Zamen | زامن
انتهينا من حجة فينجر المملة .. كارثي في الذهاب والإياب
لا يمكن للمدرب الفرنسي أرسين فينجر اللعب بمشاعر جماهير آرسنال أكثر من ذلك مع ازدياد المطالبة برحيله في نهاية الموسم الحالي بعد فشل نفس الطلبات التي نادوا بها خلال المواسم الماضية. وكانت بعض من جماهير "الجانرز" تتعاطف مع فينجر في فترات عديدة من المواسم الماضية رغم كل وداع لمسابقة دوري أبطال أوروبا بسبب الحجج المتشابهة المقدمة من قبل المدرب الفرنسي. وشاهد الجميع في المواسم الماضية خروج آرسنال من دوري أبطال أوروبا مبكراً، حيث ودع البطولة من دور الـ16 للموسم السابع على التوالي، إلا أن هنالك أمر ما كان يحميه لحظة كل خروج. في كل موسم تقريباً كان آرسنال يخسر مباراة الذهاب بنتيجة كبيرة وبعد ذلك تبدأ المطالبات برحيل المدرب، إلا أن الفريق يفاجئ الجميع بتقديم أداء كبير خلال مباريات الإياب ويكون قريباً من التأهل كونه حقق الفوز بنتيجة قريبة من نتيجة الخسارة. واستغل فينجر هذا الأمر في مرات عديدة كحجة لكسب أكبر عدد من أنصار النادي في صفه، إلا أن هذه الحجة لم تعد موجودة في الموسم الحالي، فالفريق كما يقولون باللهجة العامية "تبهدل" ذهاباً وإياباً بخماسيتين. أين فينجر الآن من هذه الحجة؟، وفي حال تأهل الفريق إلى دوري الأبطال في الموسم القادم أم لم يتأهل يجب على إدارة النادي التخلي عنه لأن الجميع سواء مشجعين للفريق أو الأعداء سئموا من تكرار السيناريو في كل موسم. من حق جماهير الفريق اللندني المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي والكؤوس المحلية والسير بعيداً في دوري الأبطال لأن فريقها يمتلك لاعبين رائعين إلا أن ذلك لا يفيد في ظل وجود المدرب الفرنسي، لذلك رحيله هو الحل.
See this content immediately after install