Zamen | زامن
“شقق وفنادق وإيجار سيارات”.. أرهقت الاتحاد
يكشف الاتحاد السعودي لكرة القدم اليوم (السبت) عن أسماء الأندية التي استوفت معايير استخراج الرخصة الآسيوية، وبموجبها يحق لها المشاركة في بطولة دوري أبطال آسيا عام 2017.وبات في حكم المؤكد غياب نادي الاتحاد عن البطولة، لعدم قدرة إدارة الرئيس المكلف حاتم باعشن على تجاوز المعيار المالي للرخصة الآسيوية.وحصلت "الرياضية" من مصادر خاصة على معلومات تشير إلى أن المطالبات المالية التي تمنع نادي الاتحاد من الحصول على الرخصة الآسيوية تجاوزت 44 مليون ريال، قبل أن تعمل إدارة النادي على تخفيضها إلى حوالي 35 مليون ريال.وجاءت المبالغ مستحقة السداد للاعبين السعوديين كما في ميزانية 30 يونيو الماضي سبعة ملايين و404 آلاف ريال، بينما بلغت الذمم الدائنة لوكلاء لاعبين ومدربين قصيرة الأجل نحو 12 مليوناً و407 آلاف و950 ريالاً، فيما جاءت الذمم الدائنة للاعبين الأجانب قصيرة الأجل كما في ميزانية 30 يونيو 2016، 14 مليوناً و377 ألفاً و603 ريالات.وبلغت الذمم الدائنة لأندية قصيرة الأجل أربعة ملايين و345 ألف ريال كما جاء في ميزانية 30 يونيو الماضي، أما الذمم الدائنة التجارية قصيرة الأجل (تعود إلى شقق سكنية وفنادق ومكاتب تأجير سيارات) فبلغت ستة ملايين و69 ألفاً و145 ريالاً، كما في ميزانية 30 يونيو الماضي.وتمنع الذمم المالية المدرجة في ميزانية 30 يونيو الأندية من الحصول على الرخصة الآسيوية، إلا في حال إحضار ما يثبت وجود مطالبات لدى أي جهة قضائية، أو ما يثبت جدولة المطالبات مع أصحابها.يشار إلى أن إدارة نادي الاتحاد استوفت جميع الشروط اللازمة والمعايير الخاصة بالرخصة، باستثناء المعيار المالي الذي وقف حجر عثرة في طريق الإدارة المكلفة.
See this content immediately after install