Zamen | زامن
روحاني: دول بالمنطقة أحزنها "تحرير" حلب
قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن بعض الدول الإسلامية في المنطقة تبدو حزينة وغير مرتاحة لـ"تحرير" مدينة حلب ممن وصفهم بـ"الإرهابيين".وأضاف روحاني في كلمة أمام الوفود المشاركة في مؤتمر الوحدة الإسلامية بطهران، أن "بعض دول المنطقة تُظهر حرصا على مستقبل الجماعات الإرهابية في حلب أكثر من حرصها على جرحى حلب ونازحيها".وقبل أيام اتصل روحاني برئيس النظام السوري بشار الأسد لتهنئته على "الانتصار" في مدينة حلب، قائلا إن "الانتصار في حلب هو انتصار كبير للشعب السوري على الإرهابيين وعلى الذين يدعمونهم"، مؤكدا أن "إيران لا تزال مع الجانب السوري حتى سقوط الإرهابيين نهائيا".وتدعم إيران نظام بشار الأسد سياسيا وماليا وعسكريا، وترسل إلى سوريا مستشارين عسكريين ومقاتلين يقاتلون إلى جانب جيش النظام السوري.واعتمد النظام السوري في معاركه بمنطقة حلب وريفها الجنوبي على المليشيات الإيرانية واللبنانية والعراقية، مدعومة بلواء القدس في الحرس الثوري الإيرانيوبدأت الخميس عملية إجلاء سكان أحياء حلب الشرقية المحاصرة من قبل قوات النظام السوري والمجموعات المسلحة الأجنبية الداعمة له، وذلك تنفيذا لاتفاق تم التوصل إليه الثلاثاء الماضي بين قوات النظام المدعومة من قبل روسيا وإيران وبين المعارضة المسلحة، بوساطة تركية.
See this content immediately after install