Zamen | زامن
أرباح «البنك العربى» تنمو 20% العام الماضى.. وتسجل 533 مليون دولار
23.7 مليار دولار إجمالى التسهيلات الائتمانية والودائع عند 33.6 مليار دولار ارتفعت أرباح مجموعة البنك العربى الأردنى بنسبة 20% العام الماضى لتسجل 533 مليون دولار بدلاً من 442 مليون دولار عام 2015. وقال بيان صادر عن المجموعة: إن الأرباح قبل الضريبة بلغت 791 مليون دولار، وأوصى مجلس إدارة البنك العربى بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة 30% للعام المنتهى. وأضاف أن إجمالى التسهيلات الائتمانية للمجموعة بلغت 23.7مليار دولار، و ودائع العملاء33.6 مليار دولار بنهاية 2016، وباستثناء اثر التغير فى اسعار الصرف، ارتفعت محفظة التسهيلات الائتمانية بنسبة 6% و ودائع العملاء بنسبة 3% مقارنة بالعام قبل الماضى. ووفقاً للبيان، قال صبيح المصرى رئيس مجلس إدارة البنك، إن النتائج المالية التى حققها البنك فى العام الماضى تؤكد نجاح الاستراتيجية، التى تبناها وينفذها البنك، والتى أدت إلى تدعيم قوة قاعدته الرأسمالية، ولتعكس مواصلة البنك لأدائه المتميز رغم بيئة العمل التى تشهد تنافسية متزايدة. وذكر البيان أن صبيح المصرى أعرب عن ثقته فى قدرة البنك على تحقيق تطلعاته الاستراتيجية وتنفيذ رؤيته الطموحة من اجل الوصول إلى افضل النتائج من خلال تحفيز الاستثمارات، وتعزيز إدارة المخاطر، وتوسيع قاعدة نشاطاته التمويلية والمصرفية على النحو الذى يكفل تنويع مصادر الدخل والحفاظ على وتيرة متصاعدة للأداء ليعكس مكانة البنك الرائدة إقليميا وعالميا. وقال نعمة الصباغ، المدير العام التنفيذى للبنك العربى: «إن البنك استطاع تحقيق نمو فى الأرباح من خلال كفاءة توظيفاته والتنوع فى منتجاته وخدماته المصرفية، الأمر الذى أسهم فى زيادة الأرباح التشغيلية، والتى أظهرت معدلات نمو إيجابية بفضل النمو فى صافى الفوائد والعمولات من الأعمال البنكية الرئيسية». وأضاف الصباغ أن البنك حافظ على جودة أصوله وعلى نسبة تغطية للديون غير العاملة بنسبة تفوق 100%، دون احتساب قيمة الضمانات، كما حافظ على نسبة سيولة مرتفعة، وبلغت نسبة القروض إلى الودائع 70.4%. وأشار المدير التنفيذى للبنك إلى أن المجموعة استمرت ببذل الجهود اللازمة لتعزيزوالمحافظة على متانة مركزها المالى بالإضافة إلى الإدارة الفعالة للمخاطر، وبلغت نسبة كفاية رأس المال حسب تعليمات «بازل 3» 15.7%
See this content immediately after install