Zamen | زامن
المحكمة العُليا تُبرّئ ذمّة سامسونج من دفع 399 مليون دولار لشركة آبل
أعلنت المحكمة العُليا في الولايات المتحدة الأمريكية عن تبرئة ذمّة شركة سامسونج من دفع 399 مليون دولار أمريكي لشركة آبل على خلفية قضية سرقة تصميم هواتف iPhone التي وجدت أنها مُذنبة فيها عام 2012.ورفعت شركة آبل في عام 2011 دعوى قضائية تتهم فيها الشركة الكورية الجنوبية بسرقة تصميم هواتف iPhone واستخدامه في هواتف Galaxy، فالوجه الأمامي والحواف الدائرية في هواتف Galaxy مُشابهة تمامًا لهواتف iPhone، وهو ما دفع المحكمة لتغريم سامسونج بمبلغ 399 مليون دولار أمريكي بعدما طالبت آبل بأضرار تصل إلى مليار دولار.واستمر النزاع ما بين الطرفين في المحاكم ما بين استئناف وطعن حتى وصل إلى المحكمة العُليا التي وجدت يوم أمس أن سامسونج مُذنبة بسرقة تصاميم هواتف iPhone واستخدامها، لكنها ليست مُطالبة بدفع 399 مليون دولار لشركة آبل، حيث يتحتّم على الشركتين اللجوء إلى المحكمة من جديد لإعادة احتساب الأضرار.وبالنسبة لآبل، فإنها رغبت بالحصول على نسبة ثابتة من كل جهاز ينتهك تصاميم iPhone باعته شركة سامسونج. في حين أن سامسونج ترى أن الانتهاك طال أجزاء بسيطة من الجهاز، وليس الجهاز كاملًا، وبالتالي لا يجب أن تُحتسب النسبة على الهاتف كاملًا، بل على جزء بسيط منه.وردّت آبل على قرار المحكمة لموقع TechCrunch حيث قالت إن سؤال المحكمة الأساسي كان حول طريقة احتساب المبلغ الذي يجب على سامسونج دفعه لشركة آبل بسبب نسخهم لتصميم iPhone، لكن المسألة بالنسبة لآبل كانت فقط إيقاف النسخ الحاصل من قبل سامسونج. وأضاف المتحدث باسم آبل أن الشركة سوف تستمر بحماية جهودها التي بذلتها على مر السنوات الماضية والتي خرجت بهاتف iPhone الذي يُعتبر الهاتف الأفضل من ناحية الابتكار في العالم. واختتم حديثه قائلًا إن آبل سوف تبقى مُتفائلة بالمحاكم التي سوف تُجرّم السرقة.من جهتها، ردّت شركة سامسونج أيضًا قائلةً إنها تشكر المحكمة العُليا على قرارها الذي يُعتبر انتصارًا للشركة وجميع الشركات التي تؤكد على أهمية الإبداع والابتكار. كما وجهت شكرها لجميع مؤيديها حول العالم، وإلى 50 أستاذ جامعي مُتخصص في مجال حماية الملكية، وجميع الجمعيات التي آمنت ببراءة سامسونج ودعمتها في هذه القضية.يُذكر أن المحكمة العُليا ومع بداية شهر نوفمبر/تشرين الثاني المُنقضي ذكرت أن هذه القضية أربكتها بشكل كبير، حيث لم يتفق القُضاة على رأي واحد مما اضطر إلى تأجيل الحكم النهائي إلى منتصف عام 2017، لكن وبحسب قرار الأمس، فإن آبل وسامسونج بحاجة لمراجعة محاكم أُخرى مُتخصصة لحساب الأضرار التي ستحصل عليها آبل جراء انتهاك التصاميم.
See this content immediately after install