Zamen | زامن
انطلاق فعاليات ملتقى المدينة الإلكتروني
عقد مشروع تعزيز ثقافة الإبتكار في مؤسسات التعليم العالي، فعاليات ملتقى المدينة الإلكتروني، الذي يمنح المشاركين فرصة لتداول الأفكار والآراء بمساعدة التكنولوجيا الرقمية.ويهدف مشروع تعزيز ثقافة الابتكار المدعوم من الاتحاد الأوروبي ضمن مشاريع إيراسموس +، إلى إنشاء مراكز إبداع في الجامعات الأردنية، لإيجاد طرق فعالة للتعاون مع القطاع الصناعي وتأطيد علاقة هذا القطاع مع مؤسسات التعليم العالي، من أجل استخدام مخرجات المشاريع البحثية في الجامعات الاردنية في تطوير منتجات تخدم القطاع الصناعي.وقال مدير مشروع تعزيز ثقافة الابتكار الدكتور فهمي أبو الرب، يجب تعزيز ثقافة الابداع والابتكار في مؤسسات التعليم العالي، ولا بد من وضع أهداف واستراتيجيات إبداعية تتماشى مع واقع الحال.وأكد الدكتور في جامعة العلوم والتكنولوجيا، ومدير مؤسسة “أصرف” للإبداع، فهمي أبو الرب، أهمية وجود مؤسسات وجامعات تعنى بالإبداع، وتقدم له كل الدعم الممكن، إذ تعمل مراكز الإبداع على تدريب الكوادر وتحليل واقع سوق العمل والابتكار بناء على تحليل شركائنا الأوروبيين، موضحا أن هذا الحوار يحاول التعرف على أسباب ضعف التعاون بين القطاع الصناعي والجامعات في الأردن، من خلال مشاركة كل الجهات التي تمثل بيئة الإبداع في الأردن وذلك، باستخدام “اجتماعات المدينة الإلكترونية”.ويشارك في المشروع إلى جانب جامعة العلوم والتكنولوجيا، الجامعة الأردنية، وجامعة مؤتة، وجامعة الأميرة سمية، والمجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا، وغرفة صناعة عمان، وصندوق البحث العلمي التطبيقي، والأردنية للإبداع، والشركة المتحدة للتعليم وتطوير المناهج، بالإضافة الي جامعات ومراكز بحثية وحواضن أعمال أوروبية في كل من ألمانيا وايطاليا وإسبانيا والبرتغال وقبرص واليونان.ويهدف المشروع للاستفادة من تجارب الشركاء الأوروبيين، مثل ألمانيا، وايطاليا وإسبانيا والبرتغال وقبرص واليونان في الآليات والاستراتيجيات التي اتبعت في تلك البلدان من أجل تعزيز التعاون بين مراكز الإبداع في الجامعات والقطاعات الصناعية في تلك البلدان.وتتضمن فعاليات “ملتقى المدينة الإلكتروني”، من أربع مراحل مختلفة، من خلال المعلومات و التحقيق بعمق، والسماح للمشاركين لاكتساب الثقة مع موضوع المناقشة، والمناقشة في مجموعة صغيرة، مما يتيح الاستماع المتبادل والمقارنة بين وجهات النظر المختلفة. والتأثير والانعكاس اثناء تلخيص نتيجة العمل الجماعي وإرسالها مرة أخرى إلى الجمعية العامة بكامل هيئتها، ومرحلة الدراسة أو الاقتراع، والتي يطلب بها المشارك للرد بشكل فردي على الأسئلة المقترحة أثناء المناقشة.
See this content immediately after install