Zamen | زامن
تركيا: السياسة المذهبية لإيران هي سبب التوترات في العراق.. ولن نسمح بحرب طائفية
دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- اعتبر نائب رئيس الوزراء التركي والمتحدث باسم الحكومة نعمان قورتولموش، أن "السياسة المذهبية" لإيران هي سبب التوترات الموجودة في العراق وليس تركيا، مؤكدا أن تركيا "ستعمل كل ما بوسعها" للحيلولة دون نشوب حرب مذهبية في المنطقة، و"لن تسمح بذلك".وقال قورتولموش: "علاقاتنا مع أصدقائنا الشيعة في العراق، لم تتضرر بأي شكل من الأشكال، فاليوم لدينا علاقات مع جميع المجموعات الشيعية في العراق"، ونفى أن يكون لبلاده "أي أطماع في أراضي أحد"، وفق ما نقلته وكالة أنباء "الأناضول" التركية الرسمية.وتدهورت العلاقات بين أنقرة وبغداد إثر تواجد قوات تركية بالقرب من مدينة الموصل وصفتها السلطات العراقية بـ"الاحتلال"، بينما ترفض أنقرة مشاركة قوات الحشد الشعبي الشيعية المدعومة من إيران في عملية تحرير الموصل من قبضة تنظيم "داعش".وأضاف المتحدث باسم الحكومة التركية أن مدينتي كركوك والموصل (شمالي العراق) لهما أهمية بالنسبة لتركيا وأمنها. وتابع أن بلاده "ستبذل جهوداً من أجل عدم تغيير التركيبة السكانية في تلك المدينتين، لأن حدوث أي تغيير فيهما سيكون له نتائج سلبية للغاية على تركيا"، مؤكدا أنه "ليس لدينا أي خطط وأي حسابات لضم كركوك والموصل إلى تركيا".ورداً على سؤال بخصوص احتمال تدخل تركيا بريا في حال تعرض معسكر بعشيقة الذي تتواجد فيه قوات تركية شمال العراق لأي هجوم، قال قورتولموش إن "تعرض المعسكر للهجوم لا يختلف أبداً عن تعرض أنقرة للهجوم".
See this content immediately after install