Zamen | زامن
إشاعة: Destiny 2 ستنطلق على PC، وستكون “لعبة مختلفة كليًا”
في الوقت الذي لم يُعلن عنها بشكل رسمي بعد، إلا أن “أكتيفجن بليزارد” أكد أن هناك تكملةً من Destiny في الطريق. والآن، ظهرت بعض التفاصيل حول الأنظمة التي ستتوفر عليها اللعبة وعن ميزاتها الجديدة. أولًا، زَعَمَ مقالٌ على موقع NeoGAF أن Destiny 2 -أو أيًا كان اسمها الذي سيُعلن أخيرًا- ستصدُرُ على الحاسب الشخصي، على عكس الإصدار الأول الذي اكتفى بالأجهزة المنزلية. بالإضافة إلى ذلك، ألمح إلى أن استوديوي Vicarious Visions و High Moon Studios يُساعدان في عملية تطويرها. ومن ثمَّ، ظهر تقريرٌ آخرٌ أكثر موثوقية يُشير إلى نفس المعلومة؛ وهي إطلاق لعبة Destiny القادمة على الحاسب الشخصي من قِبل استوديوهات Vicarious و High Moon وآخرون. لكنه تضمن تفاصيلًا أخرى حول ما يُمكننا توقعه من هذا الجزء. من بين تلك الأشياء كان كشف حقيقة إعادة الهيكلة التي طرأت على المطور Bungie في إبريل الفائت، وكيف أنها ساهمت وتسببت في تدقيق وتحسين قصة Destiny 2. أمرٌ آخرٌ أشد أهمية تناول ماهيتها. في بادئ الأمر، أفادت التقارير أن Destiny 2 ستكون تكملة مناسبة، حتى لو استدعى ذلك التخلّي عن الكواكب القديمة والشخصيات والأنشطة السابقة. لكن الآن، كل العلامات والإرهاصات تؤكد أن الإصدار الجديد سيكونُ لعبةً مختلفةً كليًا، وأن عملية تطويره بدأت من نقطة الصفر. علاوةً على ذلك، يبدو أن اللعبة الجديدة ستتضمن شيئًا ما يُدعى “Play-in Destinations” وهو ما يطمحُ لتقديم مُدنٍ أكثرَ ازدحامًا بالسكان، والبؤر الاستيطانية، والمهمات، حتى أكثر مما رأيتها في مهمات Patrol بلعبة Destiny. جدير بالذكر أن إضافة Rise of Iron لم تنطلق على إكسبوكس 360 وبلايستيشن 3، الأمر الذي مكّن المطور من فعل أشياء لم يقدر عليها سابقًا. وهنا تُلمح التقارير أن التخلي عن دعم الجيل الفائت كان بغرضٍ آخرٍ، وهو المضي قُدمًا مع نسخة الحاسب الشخصي.
See this content immediately after install