Zamen | زامن
امرأة محجبة تتعرض لاعتداء جسدي عنيف بلندن على خلفية عنصرية
تعرضت امرأة مسلمة ترتدي الحجاب؛ لاعتداء بدني عنيف، في أحد الشوارع المزدحمة بشمال لندن، حيث هاجمها رجلان من البيض، ما أدى لتعرضها لإصابات في الظهر.وذكرت وسائل إعلام محلية؛ أن المرأة كانت تسير في شارع "هول لين" في منطقة شينغفورد ماونت، بشمال لندن، عندما حاول الرجلان نزع حجابها، قبل يطرحاها أرضا، ويجرّاها على الرصيف لعدة أمتار، ممسكين بحجابها، ما تسبب بإصابات في ظهرها استدعت نقلها للمستشفى، لا سيما أنها كانت قد أجرت عملية جراحية في الظهر قبل فترة قصيرة، وكانت تخشى تعرضها لمضاعفات بسبب العملية أو فقدان القدرة على المشي مجددا بعد الاعتداء.ووقعت الحادثة مساء الأربعاء الماضي، وفق الشرطة البريطانية التي قالت إنها تحقق في الاعتداء.ووفق صحيفة "إيفننج ستاندارد" المسائية، فإن المرأة (27 عاما) كانت في زيارة لصديقتها في صالون للتجميل.وقال شهود، إن المرأة تُركت مستلقية على الأرض، قبل أن تتمكن هي بنفسها من الاتصال بخدمات الطوارئ، ثم لجأت بصعوبة إلى أحد المطاعم التركية في المنطقة، حيث قدّم لها بعض المساعدة قبل حضور المسعفين.وذكر عامل في المطعم أن المرأة الشابة كانت تحت تأثير الصدمة، حيث كانت ترتجف بشدة وتتنفس بصعوبة.ونقل أحد زبائن المطعم عن الفتاة قولها؛ إن المهاجمين لم يسرقا منها أي شيء، لكنها لم تكن تعتقد أنه يمكن تتعرض للهجوم في هذه المنطقة "الآمنة".وتصاعدت جرائم الكراهية ضد المسلمين؛ في الأشهر الاثني عشر الماضية، بنسبة الثلثين، حيث ارتفعت الاعتداءات المسجلة من 844 اعتداء إلى ألف و335 اعتداء، بحسب بيانات الشرطة البريطانية.والاثنين الماضي، صعد رجل إلى أحد قطارات لندن وبيده سكين، وأخذ يصرح "أكره المسلمين، اقتلوهم جميعا"، و"أريد قتل رجل مسلم"، ثم طعن رجلا تبدو من ملامحه أنه مسلم، وفر من المكان، قبل أن تلقي الشرطة القبض عليه.
See this content immediately after install