Zamen | زامن
آلاف الضحايا خلال عام من التدخل الروسي بسوريا
يمر اليوم الجمعة عام كامل على بداية التدخل العسكري الروسي في سوريا الذي خلّف -حسب منظمات دولية وحقوقية- آلاف القتلى والجرحى، كما أدى إلى تهجير سكان مناطق بكاملها.وتسببت غارات الطيران الروسي في مقتل ثلاثة آلاف مدني بينهم 750 طفلا وخمسمئة امرأة، كما أنه أخلى بالكامل قرى جبل التركمان بريف اللاذقية من سكانها، وكذلك فعل في ريف حلب الشمالي.وقالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن الطيران الروسي تعمد استهداف التجمعات السكنية والأسواق، ودمر خمسين مركزا طبيا وأكثر من مئة مركزٍ تعليمي وديني، وأضافت بأن الطيران الروسي دمّر أيضا خمسة مخيمات للاجئين وعشرين تجمعا سكنيا ونحو ستين من البنى التحتية.
See this content immediately after install