Zamen | زامن
“هيرميس” تحصن عرش تنفيذات الأجانب من توسعات “بلتون” بتأسيس ذراع أمريكية
مصادر: الهدف ليس منافسة الشركات الأمريكية بقدر تأمين تدفق عمليات الأجانبالحصول على التراخيص قبل نهاية العام.. و142 مليار دولار حجم إيرادات السماسرة الأمريكاننجاح “هيرميس USA” يهدد خطط “بلتون” التوسعية فى قطاع السمسرة بدأت المجموعة المالية هيرميس معركتها للدفاع عن عرش تنفيذات الأجانب، والتى باتت فى خطر بعد استحوذ «بلتون» على المورد الرئيسى لتنفيذات الأجانب فى السوق، وهى شركة «اربخ جريسون».وابرمت «هيرميس» اتفاقاً سريعاً مع شركة Brasil Plural Securities LLC لحين الانتهاء من تأسيس هيرميس الولايات المتحدة، ما يعرض القيمة العادلة لسهم بلتون لخطر بالغ إذ إن نصف التدفقات النقدية الناتجة عن أنشطة التشغيل تأتى من نشاط السمسرة.وتعتزم المجموعة المالية هيرميس مواصلة تقديم خدماتها إلى العملاء الحاليين فى الولايات المتحدة من خلال إبرام اتفاقية مماثلة مع شركة Brasil Plural Securities LLC، وذلك على أساس انتقالى إلى حين إتمام إجراءات تسجيل شركة «المجموعة المالية هيرميس ـ الولايات المتحدة» على سجل شركات الوساطة والتداول لدى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية، كما تسير الشركة حاليًا فى إجراءات الحصول على عضوية هيئة تنظيم الأسواق المالية.وتصل الحصة السوقية لتنفيذات المجموعة المالية هيرميس إلى نحو 43% من سوق الأجانب فى مصر بقيمة 17.9 مليار جنيه، مقابل 2.1 مليار جنيه لشركة بلتون بحصة سوقية 5.03%، منذ مطلع العام الحالى.ووفقا للموقع الرسمى للشركة الامريكية Brasil Plural Securities LLC، فهو بنك متكامل يقدم خدمات الاستشارات المالية، وإدارة الأصول والثروات، وتم تأسيسه فى عام 2009، وله مكاتب فى ساو باولو، ريو دى جانيرو، بورتو أليجرى، بالإضافة إلى فرعها فى نيويورك، وتشرف على إدارة 19 صندوق استثمار، و5 صناديق استثمار مباشر.وقالت مصادر بارزة لـ«البورصة»: إن الكيان الجديد الذى تعكف المجموعة المالية هيرميس تدشينه خلال الفترة الحالية يهدف لتأمين تدفق تنفيذات المستثمرين الأجانب أفراداً ومؤسسات فى السوق المحلية، والتى كانت تأتى عبر الشركة الأمريكية قبل أن تستحوذ بلتون المالية القابضة على حصة حاكمة فيها.وتوقعت المصادر أن تنتهى المجموعة المالية هيرميس الولايات المتحدة من الحصول على التراخيص اللازمة قبل نهاية العام الحالى، وجاء التعاقد مع البنك البرازيلى حتى تحكم المجموعة سيطرتها على تنفيذات الأجانب فى مصر لحين الانتهاء من التراخيص.وتابعت: الهدف الأساسى من دخول السوق الأمريكى ليس منافسة الشركات الأمريكية العاملة فى السوق بقدر تأمين عمليات الأجانب فى السوق.ووفقاً لدراسة بحثية أجراها موقع http://www.ibisworld.com المتخصص فى الدراسات البحثية فى الولايات المتحدة الأمريكية، فإن معدل نمو حجم النشاط فى الولايات المتحدة الأمريكية، ينمو بمعدل متراكم يصل إلى 1.6%، ويصل حجم إيرادات نشاط السمسرة السنوى الى 142 مليار دولار.ووفقاً لموقع بورصة ناسداك الامريكية، فإن شركات Scottrade، Charles Schwab، Fidelity Investments، E-Trade and TD Ameritrade، الأبرز فى السوق الأمريكى.ويصل حجم أصول شركة «سكوتريد» الى 17.7 مليار دولار، ويصل حجم عملائها الى 3.1 مليون عميل، وتعمل شركة Charles Schwab فى السوق الأمريكى منذ 40 عاماً ويصل حجم عملائها الى 9 ملايين عميل بأصول تحت الإدارة تصل إلى 2.5 تريليون دولار، وتضيف الشركة 40 ألف عميل جديد شهرياً، وتملك شركة Fidelity Investments، حجم عملاء ضخم يقدر بـ21.7 مليون حساب سمسرة، ومن ثم فإن المنافسة فى السوق الأمريكى صعبة.واستحوذ بنك الاستثمار بلتون المالية القابضة على 60% من شركة أربخ جريسون الأمريكية، التى تعمل فى 122 دولة حول العالم، للاستحواذ على نسبة 60% من أسهمها مقابل 24 مليون دولار.وفى 4 يونيو من العام الحالى قال الموقع الرسمى لشركة «أربخ جريسون الامريكية»، إن شريكها فى مصر هى المجموعة المالية هيرميس، إذ تمنحها تنفيذات مرتفعة من تعاملات الأجانب فى السوق المصرى، إلا أنه بعد استحواذ بلتون على الشركة اصبح الموقع الرسمى يشير الى «بلتون المالية القابضة» كأول بنك استثمار مصرى يتجه الى السوق الامريكية.وقالت المجموعة المالية هيرميس إنها اتفقت مع الشركة الأمريكية Auerbach Grayson على إنهاء العلاقة الثنائية بينهما بشكل فورى.ووفقا لدراسة القيمة العادلة التى أعدتها شركة فينكورب للاستشارات المالية عم سهمك شركة بلتون المالية القابضة بعد التعديل فإن الدراسة تتضمن نمو الإيرادات من قطاع السمسرة فى الأوراق المالية بنحو 2.8 مرة فى العام المقبل، اعتماداً على زيادة الحصة السوقية للشركة من تنفيذات السمسرة، والتى كانت تعتمد على تنفيذات الأجانب فى السوق المصرى المرشحة للتدفق بعد الاستحواذ على الشركة الأمريكية.وتظهر الدراسة أن ايرادات قطاع السمسرة، تستحوذ فى المتوسط على نصف إيرادات «بلتون» المتوقعة خلال السنوات الخمس المقبلة، ومن ثم التدفقات النقدية من أنشطة التشغيل التى تؤثر بصورة مباشرة فى القيمة العادلة المحددة لبلتون عند 9.3 جنيه، ومن ثم تكون القيمة العادلة لبلتون مرشحة للتراجع حال نجاح «هيرميس الولايات المتحدة» فى فرض سيطرتها على تنفيذات الأجانب.وقال محمد مرعى محلل قطاع الخدمات المالية غير المصرفية ببنك الاستثمار برايم القابضة، إن المجموعة المالية هيرميس هى أكبر بنك استثمار فى السوق المصرى لديه القدرة على التوسع بسبب السيولة المتاحة بعد بيع الشريحة الأولى من حصتها فى بنك الاعتماد اللبنانى العام الماضى، متوقعاً أن تشهد الفترة المقبلة انتشار هيرميس فى عدة أسواق دولية.واضاف أن التوسع من شأنه ان يدعم ايرادات المجموعة سواء من خلال عمليات السمسرة، أو من خلال إدارة الأصول وتسهيل جذب مستثمرين أجانب للطروحات فى السوق المصرى، وتسهيل تنفيذ صفقات الدمج والاستحواذ.وباعت هيرميس لى نحو 9.408 مليون سهم من حصتها فى بنك الاعتماد، بسعر 33 دولارا للسهم، على أساس سعر صرف 8.88 جنيه، الا أن الحصة المتبقية، والبالغة 181 مليون دولار سوف تصل قيمتها الجنيه المصرى إلى 2.7 مليار جنيه على اساس صرف 15 جنيها للدولار، ثم تتوافر السيولة اللازمة لضخ استثمارات على العكس من بلتون المالية القابضة، التى لم تنجح بعد فى الانتهاء زيادة رأسمالها بقيمة مليار جنيه وسط إلغاء متكرر للعمليات على السهم.وقامت الشركة بتكليف كريم بغدادى أحد أبرز خبراء وول ستريت بمنصب الرئيس التنفيذى لشركة «المجموعة المالية هيرميس ـ الولايات المتحدة»، حيث تهدف هذه الخطوة إلى تعزيز الخدمة المقدمة لعملاء الشركة فى أمريكا الشمالية كما تأتى فى إطار التوسعات الجارية لتنمية التوسع الجغرافى للمجموعة المالية هيرميس على مستوى الأسواق الناضجة مثل الولايات المتحدة.وقال كريم عوض، الرئيس التنفيذى للمجموعة المالية هيرميس، إن الوجود المباشر فى قلب مجتمع الاستثمار الدولى بمدينة نيويورك سوف يساهم فى تعزيز وتنمية الخدمات المقدمة لعملاء قطاع الوساطة من المؤسسات المالية الدولية بالإضافة إلى خلق منصة دائمة لتنمية أعمال قطاع إدارة الأصول بالسوق الأمريكية.وأكد أن الشركة لديها وجود مباشر وخبرة راسخة تجعل منها شريكًا استراتيجيًا لمستثمرى أمريكا الشمالية الراغبين فى استكشاف فرص النمو الجذابة فى أسواق مصر والإمارات والسعودية والكويت وعمان وغيرها من الأسواق الجذابة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
See this content immediately after install