Zamen | زامن
الصبية المولودون عبر وسائل مساعدة الخصوبة "يرثون" مشاكل آبائهم
توصلت دراسة طبية حديثة إلى أن الصبية الذين يولدون لآباء استخدموا وسائل مساعدة لعلاج الخصوبة لديهم حيونات منوية أقل جودة من أقرانهم الذين ولدوا دون استخدام هذه الوسائل.وبحثت الدراسة، التي نُشرت في دورية "هيومن ريبرودكشن" العلمية، عينة من الرجال ولودوا عبر استخدام تقنية الحقن داخل الهيولي المعروف بـ (الحقن المجهري).وقال الباحثون إن نتائج الدراسة أكدت النظرية التي تقول إن الأبناء يرثون ضعف الخصوبة من آبائهم.لكن متخصصا بريطانيا قال إن الدراسة كانت "مطمئنة" لأن نتائج عينات الصبية لم تكن مطابقة تماما مع نتائج آبائهم.وفي تقنية الحقن المجهري، يُختار حيوان ذو نوعية جيدة ثم يُحقن مباشرة داخل إحدى البويضات.وطُورت التقنية في بداية فترة التسعينيات لمساعدة الرجال الذين يعانون من قلة عدد الحيوانات المنوية أو تشوهها أو عجزها عن الحركة جيدا.
See this content immediately after install