Zamen | زامن
فان مارفيك مدرب المنتخب السعودي الجوهرة أفضل من ملعب ريال مدريد
قالت صحيفة سبورت 24 السعودية "استضافت شركة الاتصالات السعودية STC الأجهزة الفنية والإدارية للمنتخب السعودي الأول لكرة القدم في مدينة مدريد الإسبانية بقيادة المدرب الهولندي فان مارفيك والمشرف العام طارق كيال الذين حضروا مواجهة ريال مدريد مع بروسيا دورتموند الألماني في دوري أبطال أوروبا على ملعب سنتياجو برنابيو".وقال مارفيك: “سعدت بهذه التجربة الجميلة جداً برفقة الأصدقاء في فريق العمل إدارياً وفنياً، وكانت جميع الأمور مرتبة بالشكل الذي يبحث عنه أي رياضي وبالنسبة لي وبحكم زياراتي وحضوري لمباريات كثيرة في كرة القدم الأوروبية، إلا أنني أقول ومن ملعب سنتياجو برنابيو بأنه اذا كان استاد مدينة الملك عبدالله في مدينة جدة مغطى بالكامل بالجماهير السعودية فانه لا يضاهيه ملعب آخر ولا تجربة أخرى، بالتأكيد أجدها فرصة مناسبة لتقديم الشكر لشركة الاتصالات السعودية فقد عشنا برنامج متكامل بدءاً من زيارتنا لملعب سنتياجو برنابيو ودخول جميع الاماكن في النادي الملكي قبل المباراة بيوم واحد من بينها غرفة الملابس الخاصة بريال مدريد، والشيء الذي ابهرني بان جميع المستلزمات الرياضية والخاصة للاعبين وضعت في اماكنها قبل اكثر من 24 ساعة من المواجهة اضافة الى اننا دخلنا غرفة اجتماعات مجلس ادارة هذا النادي والتي كانت تحتوي على الكؤوس الاصلية”.واعتبر كيال أن هذه الزيارة بالنسبة لهم في توقيت مناسب جداً في ظل الاعلان الرسمي عن خصخصة الأندية السعودية وقال : “انصح كل من يريد الدخول في مشروع الخصخصة أن يمر بتجارب من هذا النوع فهو يفتح الطريق نحو تنفيذ مشاريع تساعد كثيراً على الخصخصة وبالنسبة لنا في المنتخب استفدنا كثيراً من التجربة وتحدثت مع مارفيك ومساعده تاكو واخي زكي الصالح عن اشياء شاهدناها واستفدنا منها ستكون موجودة معنا في معسكراتنا المقبلة في المنتخب”.وقال الصالح: “كل شيء في هذه الرحلة ايجابياً وعلى أعلى مستوى ومهم جداً بالنسبة لنا كجهاز إداري أو فني في المنتخب أن نقوم برحلات من هذا النوع فهي تمنحنا فرصة أكيدة لاكتساب خبرات جديدة الشيء الذي يجعلنا نقول شكراً لشركة الاتصالات السعودية والتي منحتنا فرصة حقيقية للاستفادة وزيادة الخبرات في تجربتنا الحالية”
See this content immediately after install